2.6 مليون حاج يتوافدون من مختلف أرجاء المعمورة

السعودية تكمل تجهيزاتها لأكبر موسم حج

حجاج يبدأون في ارتداء ملابس الإحرام ـــ أ.ف.ب

تتأهب المملكة العربية السعودية لاستقبال أكبر موسم حج في تاريخها بعد صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بزيادة أعداد الحجاج بـ800 ألف حاج من خارج وداخل المملكة مع قرب انتهاء أعمال توسعة الحرمين الشريفين ليصل مجموع الحجاج إلى 2.6 مليون حاج، مع قرب انتهاء أعمال توسعة الحرمين الشريفين وذلك بعد أن تحقق لموسم حج العام الماضي كل عناصر النجاح مما جعله مميزاً وخالياً مما يعكر صفو هذه الشعيرة الإيمانية الكبرى بإشادة قادة الدول العربية والإسلامية والحجاج من مختلف بقاع المعمورة. وأكدت وزارة الحج والعمرة أن وصول الحجاج عبر الرحلات المختلفة حقق انسيابية بمعدل دخول 40 ألف حاج في اليوم إضافة إلى إنهاء إجراءات الرحلة في 40 دقيقة للرحلة التي تحمل على متنها 250 راكباً.

وأنهت الأجهزة والقطاعات الحكومية والأهلية المعنية بشؤون الحج والحجاج بمكة المكرمة استعداداتها لتقديم خدماتها لضيوف الرحمن وباشرت خططها بهدف تحقيق أرقى الخدمات لوفود الرحمن وتوفير الرعاية الشاملة لهم وفق تأكيدات مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل الذي أوضح أن السعودية وجميع مؤسساتها تسخر جميع الإمكانيات والتجهيزات لخدمة وراحة ضيوف الرحمن من داخل المملكة وخارجها. وكانت السعودية استقبلت العام الماضي 1.862 مليون حاج وحاجة منهم 1.325 مليون من خارج المملكة وأكثر من 537 مليوناً من الداخل الغالبية العظمى منهم من المقيمين غير السعوديين.

وأوضح وزير الحج والعمرة د. محمد صالح بن طاهر بنتن أن خطة الوزارة يقوم على تنفيذها في موسم الحج أكثر من 95 ألف موظف وموظفة وتم تنفيذ برامج لتطوير أعمال مهنة الطوافة والوكالة والدلالة وحج الداخل باستخدام أحدث وسائل التقنية. وأضاف بنتن أنه تم إلزام مؤسسات الطوافة باستبدال الخيام التقليدية القطنية بالخيام المطورة ذات المساحات الشاسعة وقابلية تلك الخيام لمقاومة حرارة الصيف ودعمها بمكيفات تبريد ذات طاقة عالية.

وأعلنت قوات أمن الحج امس إعادة أكثر من 120 ألف من المقيمين في السعودية الذين لا يحملون تصاريح حج من خلال عده مراكز ضبط أمني. الى ذلك وصل 9 حجاج بريطانيين إلى المملكة العربية السعودية على دراجاتهم الهوائية لأداء مناسك الحج وذلك بعد رحلة انطلقت من لندن واستغرقت ستة أسابيع قطعوا خلالها أكثر من 3 آلاف كم، مروراً بفرنسا ثم سويسرا وإيطاليا واليونان ومصر.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الدراجين البريطانيين قولهم إن الرحلة تهدف إلى نقل صورة حسنة للدين الإسلامي بوصفه دين السلام والتسامح بين الدول التي مروا بها عبر دراجاتهم الهوائية. ومن المنتظر أن يكمل الحجاج البريطانيون جولتهم داخل المملكة انطلاقاً من جدة مروراً بالمدينة المنورة قبل الشروع في أداء مناسك الحج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات