نزاع

هدوء حذر في مخيم عين الحلوة بعد اشتباكات دامية

شهد مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، صباح أمس هدوءاً حذراً، بعد اشتباكات اندلعت الليلة قبل الماضية، ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة ثمانية آخرين.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية أن «الهدوء الحذر ساد مخيم عين الحلوة والشارع الفوقاني خصوصاً، بعد الاشتباكات التي بدأت... بإطلاق نار من مجموعة المطلوب بلال أبو عرقوب على عناصر القوة المشتركة في قاعة مركز اليوسف داخل المخيم، حيث وجهت مصادر النيران وارتفعت وتيرتها بتبادل طرفي النزاع القذائف والقنابل ورصاص القنص».

وأضافت الوكالة أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل «المنتمي لجماعة بلال بدر عبيدة نجل بلال أبو عرقوب وإصابة ثمانية آخرين، كما سجل صباحاً وفاة جريح القوة المشتركة أبو علي طلال متأثراً بجراحه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات