محمد بن سلمان يؤكد ضرورة تقوية العلاقات مع العراق

أبدى العراق رغبته في إحياء خط أنابيب قديم كان يستخدم لتصدير النفط العراقي عبر الأراضي السعودية في وقت أكد نائب العاهل السعودي الأمير محمد بن سلمان، الذي التقى في جدة، وزير النفط العراقي المهندس جبار اللعيبي، ضرورة تقوية العلاقات السعودية العراقية.

وأكد ولي العهد السعودي حرص حكومة المملكة على استقرار العراق، وعزمها تنمية العلاقات وتقويتها في كافة المجالات، بما يعود بالمصلحة على شعبي البلدين.

وجرى خلال اللقاء استعراض الفرص المشتركة في المجالات الاقتصادية بشكل عام، والطاقة بشكل خاص، بما في ذلك فتح المنافذ البرية، وتسيير رحلات مباشرة، وتشجيع التبادل التجاري والاستثمارات من القطاع الخاص السعودي.

كما تطرق النقاش للتعاون الوثيق بين البلدين في مجال تنسيق السياسات البترولية، وتأكيد التزام الدولتين الكامل باتفاقية خفض إنتاج البترول حتى تصل الأسواق إلى التوازن المستهدف من هذا الاتفاق.

إلى ذلك، نقلت وسائل إعلام سعودية عن وزير النفط العراقي السابق إبراهيم بحر العلوم قوله: إن من الضروري استعادة خط أنابيب قديم كان يستخدم لتصدير النفط العراقي عبر الأراضي السعودية.

وقال بحر العلوم، وهو نائب في البرلمان العراقي حاليا «سبق وناقشتُ هذا الموضوع مع الجانب السعودي»، مضيفا إنه يتوقع أن يكون هناك «تجاوب إيجابي من قبل المملكة بهذا الصدد كون الأجواء السياسية مناسبة وهناك تقارب كبير بين الحكومتين»، وهما منتجان كبيران للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

ويقوم وزير النفط العراقي الحالي جبار اللعيبي بزيارة رسمية إلى المملكة حاليا ومن المقرر أن يجري محادثات ثنائية مع وزير الطاقة السعودي خالد الفالح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات