لا حالات وبائية بين الحجيج

أكدت وزارة الصحة السعودية أنه لم تسجل حتى الآن أية حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج، واصفة الوضع الصحي بأنه مطمئن.

وقالت الوزارة إنها تركز في مقدمة أولوياتها على النواحي الوقائية للحجاج، وتتابع المستجدات والمتغيرات التي تطرأ على الوضع الصحي عالمياً، وذلك بالتعاون والتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهيئات الصحية الدولية، مثل مراكز مراقبة الأمراض الدولية.

وأوضحت أنها اتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية، منها إصدار الاشتراطات الصحية الواجب توافرها في القادمين إلى الحج، حسب المتغيرات الوبائية العالمية، وتعميمها على جميع الدول التي يفد منها الحجيج عبر سفارات خادم الحرمين الشريفين وممثلياتها في الخارج.

وأضافت أن إجمالي عدد المراجعين من الحجاج لأقسام الطوارئ بمستشفيات العاصمة المقدسة بلغ 1004 حجاج، فيما راجع العيادات الخارجية 249 حاجاً، وبلغ عدد المنومين 90 حاجاً كما أجريت 8 عمليات جراحية وعمليتا منظار، إضافة إلى إجراء 73 غسيل دم حتى الآن.

إلى ذلك، أعلنت المديرية العامة للجوازات السعودية أن منافذ المملكة الجوية والبرية استقبلت حتى أول من أمس أكثر من 447 ألف حاج وحاجة من القادمين لأداء فريضة حج هذا العام 1438هـ، بزيادة بنسبة 13.4 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وقالت المديرية، في إحصائياتها اليومية الخاصة بوصول الحجاج، إن عدد الحجاج القادمين عبر المنافذ الجوية بلغ أكثر من 445 ألف حاج، في حين استقبلت المنافذ البرية 1.912 حاج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات