استفتاء

نتائج أولية تظهر إقرار التعديلات الدستورية في موريتانيا

أظهرت نتائج جزئية أفرجت عنها اللجنة المستقلة للانتخابات، أمس، في موريتانيا اتجاهاً نحو إقرار التعديلات الدستورية المعروضة للاستفتاء.

وأظهرت النتائج الجزئية، تصويت أغلبية كبيرة من المشاركين بـ «نعم» لإلغاء مجلس الشيوخ وتغيير العلم الوطني والمقترحات الأخرى، فيما بلغت نسبة الإقبال على مكاتب التصويت أحياناً أكثر من 90 ٪. وبلغ عدد الناخبين المسجلين نحو مليون و400 ألف مسجل، وفق أرقام رسمية.

ولا تزال اللجنة المستقلة تعلن النتائج حسب كل مكتب على حدة، وبدأت أيضاً إعلان النتائج حسب المقاطعات وتوجد في موريتانيا 56 مقاطعة. واستبقت المعارضة المقاطعة للاستفتاء صدور النتائج النهائية، وقالت إن «عزوف الشعب عن مكاتب الاقتراع فشل للعملية برمتها ونجاح لخيار المقاطعة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات