محام تونسي يقاضي قطر على خلفية شحنة أسلحة للإرهابيين

قال المحامي التونسي محمّد بكّار إن منظّمات المجتمع الليبي كلّفته برفع دعوى قضائية لدى المحاكم التونسية نظراً للاختصاص الوطني للقضاء التونسي وأيضاً لدى المحاكم الدولية ضد الدولة القطرية من أجل تهمة العدوان والقتل والتفجير وارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وأضاف بكار أن هذه القضية تأتي على خلفية إدخال الدولة القطرية لشحنة من الأسلحة عن طريق ميناء جرجيس في أغسطس 2011 وهي موضوع الشكوى التي رفعها مع عدد من المحامين الآخرين إلى النيابة العامة في المحكمة الإبتدائية بولاية مدنين (جنوب شرق) ضد كل من سيكشف عنه البحث في عملية إدخال تلك الشحنة من الأسلحة.

وأوضح المحامي التونسي أنه سيعزز دعواه القضائية بتصريحات لمسؤولين ليبيين على غرار تصريحات كان أدلى بها القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر لقناة «فرنس 24» والتي اتهم فيها دولة قطر بأنها هي التي دمرت ليبيا بالتآمر ضدها بالتسليح وبجلب المرتزقة وبث الفوضى العارمة وتحطيم كيانات الدولة الليبية.

وأفاد بكار أنه سيدعم قضيته أيضًا بتصريحات لمسؤولين دوليين وبعض الشهادات لبعض التونسيين. يشار إلى أن تلك الشحنة من الأسلحة وجهت إلى ليبيا لضرب الجيش الليبي والبعض الآخر منها وخاصة المتفجرات والألغام التي استعملت ضد الجيش، من قبل خلايا إرهابية نائمة متمركزة سواء في بعض الجبال أو المدن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات