أمن

بلاغ كاذب يتسبّب في طوارئ بمطار الجزائر العاصمة

أحدث بلاغ كاذب عن وجود قنبلة على متن إحدى الطائرات في الجزائر حالة طوارئ بمطار هواري بومدين بالعاصمة، وتم إلغاء رحلتين وتفتيش طائرتين، غير أنه لم يتم العثور على أي شيء.

وحسب مصادر مسؤولة في المطار فإن مكالمة هاتفية بوجود قنبلة على متن طائرة كانت تستعد للإقلاع أدى إلى إطلاق مخطط أمني خاص فتم ايفاد فرقا خاصة قامت بتفتيش الطائرة المعنية وأخرى، غير أنه لم يتم العثور على شيء.

وعاش المسافرون بمطار الجزائر الدولي (هواري بومدين)، حالة من الهلع بعد انتشار خبر وجود قنبلة على وشك الانفجار في المطار، الأمر الذي أحدث حالة طوارئ في صفوف الشرطة وأعوان المطار. وحسب بعض المسافرين فقد تم إجلاء المسافرين إلى خارج المطار، للتأكد من احتمال وجود القنبلة، وبعد مرور نصف ساعة والتأكد من أنه بلاغ كاذب، تم السماح للمسافرين بالعودة مجدداً إلى المطار.

وباشرت الفرق المختصة التابعة للأمن الجزائري معاينة مجمع المكالمات الهاتفية عقب المكالمة الهاتفية التي وردت في حدود منتصف النهار للإبلاغ عن إنذار كاذب قصد التعرف على مصدر المكالمة وتحديد هوية صاحبها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات