مقتل مسؤول التفخيخ بـ«داعش» في أيمن الموصل

■ امرأة تحمل طفلتها هروباً من معارك أيمن الموصل | أ ب

نجحت القوات العراقية في القضاء على مسؤول عمليات التفخيخ بأيمن الموصل وانتحاري استهدف زوارًا شيعة في بغداد وتدمير معامل للتفخيخ بغرب البلاد..

وذكرت قوات الشرطة الاتحادية قتلها مسؤول التفخيخ و17 إرهابيًا وتدمير 8 آليات مفخخة في أيمن الموصل. وأكد قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان ، أن قوات الشرطة الاتحادية تمكنت من قتل الإرهابي ابو عبدالرحمن الروسي مسؤول التفخيخ مع ثلاثة من مرافقيه من آسيويي الجنسية في حي الزنجيلي بأيمن الموصل.

وأشار القائد العسكري إلى أنّ قوات الاتحادية تمكنت من قتل 14 مسلحا وتدمير 8 آليات مفخخة وتفكيك 55 عبوة ناسفة و34 منزلاً ملغمًا خلال عملياتها في حي الثورة الذي حررته أول من أمس بأيمن الموصل.

تدمير

ومن جانبها، أعلنت وزارة الدفاع تدمير عدد من معامل تفخيخ تابعة لتنظيم داعش ومقارهم الأمنية بضربات جوية عراقية في الأنبار والموصل.

وقالت في بيان صحافي إنه استناداً إلى معلومات دقيقة من المديرية العامة للاستخبارات والأمن «نفذت طائرات القوة الجوية عدة ضربات ضد أهداف إرهابية أسفرت عن تدمير 3 معامل لتفخيخ وتدريع العجلات في ناحية العبيدي ومنطقة جريجب في قضاء القائم» بأقصى الغرب العراقي.

وأشارت الدفاع أيضًا إلى أنّ طائرات نفذت 159 ضربة ناجحة دمرت خلالها عددًا من المقار الأمنية والمضافات في قريتي جليميد وخشمة التابعة لقضاء البعاج في الموصل.

انتحاري

ومن جهتها، أعلنت قيادة عمليات بغداد قتل القوات الأمنية انتحاريًا يرتدي زي الشرطة الاتحادية ويقود دراجة مفخخة حاول استهداف زواراً في حي الكاظمية ببغداد. وقال الناطق باسم عمليات بغداد العميد سعد معن، «إن استخبارات الشرطة الاتحادية ومن خلال جمع المعلومات تبين أن هناك نية للعدو باستهداف زوار مدينة الكاظمية بالعجلات والدراجات النارية المفخخة».

وأضاف انه من خلال المتابعة ونصب كمين محكم، تم قتل الانتحاري الذي كان يرتدي زي الشرطة الاتحادية ويقود دراجة نارية مفخخة جنوب بغداد، حيث تم استدعاء الجهد الهندسي الذي عمل على تفكيك الدراجة النارية، وكانت تحتوي على نترات وقذائف هاون ومواد أخرى متفجرة.

تعليقات

تعليقات