أكد دور مصر المحوري في المنطقة

غوتيريس: لا بديل عن حل الدولتين

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس دور مصر المحوري في المنطقة بسبب تاريخها وإرثها الثقافي، بما يسهم في حل مشكلات المنطقة. وأشار غوتيريس في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية المصري سامح شكري بالقاهرة إلى أنه «لا بديل عن حل الدولتين بين الفلسطينيين والإسرائيليين»، مضيفاً: «سأقوم بكل جهد ممكن للحفاظ على هذا الحل».

وحول الملف السوري قال غوتيريس إن «هناك ضرورة ملحة لإيجاد حل سياسي لأزمات المنطقة، وخاصة الملف السوري، ومن المهم أن نتحرك نحو مباحثات جنيف ونستمر في التعامل مع الوحدة في ملف اليمن إلى جانب المصالحة في العراق، لنعطي فرصة لعام 2017 ليكون عاماً للسلام في اليمن وليبيا». وشدد على التزامه بهذا الأمر وتهيئة الظروف المناسبة للدخول في مصالحة فاعلة في ليبيا وإعادة الإعمار.

بدوره، أكد السفير الفرنسي في الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر ان دعم فرنسا لحل الدولتين في النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني أقوى من أي وقت مضى غداة تصريحات للبيت الأبيض شككت في التزام واشنطن بهذه الصيغة.

إلى ذلك التقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، بالأمين العام للأمم المتحدة، وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف بأن السيسي نوه إلى الاهتمام الذي طالما أولته مصر لدور الأمم المتحدة في تعزيز التعاون الدولي مُتعدد الأطراف، وهو ما ينعكس في مساهمة مصر بفعّالية في أنشطة الأمم المتحدة. وذكر يوسف أن اللقاء شهد تباحثاً حول مختلف القضايا الإقليمية.

وتطرق الرئيس المصري في هذا الصدد إلى الجهود التي تبذلها مصر من أجل التوصل إلى حل للأزمة الليبية والتقريب بين الفرقاء الليبيين، مؤكداً على أن مصر تحرص على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، وأنها تسعى إلى الحافظ على وحدة وسلامة الأراضي الليبية وصون مقدرات شعبها، بالإضافة إلى دعم مؤسساتها الوطنية وتمكينها من بسط سيطرتها على الأرض بهدف استعادة الاستقرار في هذا البلد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات