00
إكسبو 2020 دبي اليوم

»داعش« يترنح في سرت واتصالات لتنسيق القضاء عليه شرق البلاد

تعديلات واسعة على حكومة الوفاق الليبية خلال أيام

 جنود ومدرعات وسط مدينة سرت | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت معلومات تحصلت عليها «البيان» أن الأيام المقبلة ستشهد إعلان تعديلات واسعة على حكومة الوفاق الوطني الليبية التي يقودها فايز السراج، بغرض الوصول إلى إجماع وطني كامل يتجاوز نقاط الخلاف مع مجلس النواب الذي رفض منح الحكومة القائمة الثقة، في وقت بدأت السلطات الليبية الإعداد لمرحلة مابعد «داعش» في سرت التي تشهد قتالاً شرساً بين قوات «البنيان المرصوص» والعناصر المتبقية من التنظيم الإرهابي الذي يتحصن في بعض المباني بالحي رقم «1» وسط المدينة.

وأكد عضو بالمجلس الرئاسي الليبي لـ«البيان» أن رئيس المجلس فايز السراج انتهى من اتصالات موسعة انخرط فيها طيلة الفترة الماضية وأعد قائمة حكومية جديدة ستعرض على مجلس النواب في الأيام القليلة المقبلة، وشدد العضو الذي فضل عدم الكشف عن اسمه على أن المجلس الرئاسي حريص على توحيد الجهود والعمل بإيجابية مع مجلس النواب، وسيحترم أي قرارات صادرة عنه عندما تكون في الأطر القانونية والدستورية الصحيحة،.. بالتزامن قالت مصادر ليبية إن الاتصالات التي أجراها السراج شملت الفعاليات السياسية والمدنية كافة، وهدفت لتوسيع قاعدة التوافق.

تنسيق عسكري

وميدانياً أشارت المصادر إلى أن الحكومة باتت الآن تدرس مابعد «داعش» في سرت، التي زارها بكشل خاطف أمس فايز السراج لافتة إلى أن الضرورة تتطلب تنسيق جميع الأطراف العسكرية للقضاء على التنظيم الإرهابي في شرق البلاد.

وفي سياق المعارك الدائرة في المدينة دخلت القوات الليبية إلى أطراف الحي رقم «1» الذي يتحصن به التنظيم الإرهابي بعد ان فقد السيطرة على كل ما تبقى من المدينة،فيما أعلن مصدر عسكري مقتل القيادي في «داعش»، ومفتي التنظيم حسن الكرامي، في قصف جوي استهدف أحد المنازل وسط مدينة سرت. في الأثناء قال مسؤول رفيع المستوى من وزارة الدفاع الأميركية «بنتاغون» إن إدارة الجيش الأميركي تتجه إلى تمديد مدة الضربات الجوية في سرت، حيث حددت الإدارة الأميركية الأول من سبتمبر موعداً لنهايتها.

إصابات

ونقل موقع بوابة الوسط الإخباري عن الطبيب بمستشفى مصراتة المركزي د. أكرم قليوان أن عدد الجرحى بقوات «البنيان المرصوص» بلغ 19 جريحاً. مشيراً إلى أن المصابين الـ 19 تتراوح إصابتهم بين «المتوسطة» و«الحرجة». من جهة ثانية أفاد مصدر عسكري ان القوات الليبية تعاملت في محور عمارات 600 مع سيارة مفخخة كان هدفها تجمعاً للعسكريين في المنطقة وفجرتها قبل وصولها للتجمع.

مهلة

انتهت المهلة التي حددتها غرفة حماية الأموال والممتلكات لسكان مناطق السواوة والأربعين وجارف والسد والغربيات وأبوهادي وأبوزاهية، لغرض قيام فرق عسكرية بتفتيشها نظراً لورود معلومات عن لجوء قيادات وعناصر تنظيم «داعش» إليها. وقال مصدر محلي في سرت إن المهلة التي منحت للسكان هي 48 ساعة انتهت أمس، وينتظر أن تكون الفرق العسكرية باشرت عمليات التفتيش والدهم.

طباعة Email