00
إكسبو 2020 دبي اليوم

السيطرة على آخر جيوب الإرهاب في سرت

ت + ت - الحجم الطبيعي

سيطرت القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية في اعقاب هجوم شنته صباح أمس على كامل الحي الرقم 2 في سرت، وهو أحد ثلاثة احياء يتحصن فيها مسلحو تنظيم داعش في المدينة الساحلية.

وقال الناطق باسم عملية «البنيان المرصوص» رضا عيسى ان «قواتنا حررت كامل الحي الرقم 2 وهي تتقدم حاليا داخل الحي الرقم 1 الواقع في وسط سرت والذي يشكل مع الحي الرقم 3 الواقع الى الشرق آخر جيوب ا المسلحين في المدينة الواقعة في شمال وسط ليبيا».

وقال شهود ان قوات المشاة تعمل على تمشيط الحي فيما بدأت المدرعات بالتوغل في الحي الرقم 1، مشيرين الى انه اثناء سيطرتها على الحي 2 ارسل مسلحون سيارة مفخخة يقودها انتحاري ولكن تم تفجيرها قبل وصولها الى القوات.

وأوضحت مصادر إعلامية أن دبابات تابعة لقوات عملية «البنيان المرصوص» التي أطلقتها الحكومة الليبية قبل ثلاثة شهور لاستعادة سرت من قبضة تنظيم داعش، بدأت صباحاً بالتقدم في الحي رقم 2 الواقع في الشطر الغربي من المدينة تحت غطاء ناري من مدافع الهاون ومدافع الميدان.

من جهته اوضح المسؤول العسكري في«البنيان المرصوص» العميد محمد الغصري، إن سيطرة تنظيم داعش في سرت باتت تقتصر عملياً على حي واحد فقط يقع في وسط سرت، لأن الحيين الباقيين، أي رقم 2 الواقع إلى الغرب ورقم 3 الواقع إلى الشرق،«منطقتا اشتباك».

إلى ذلك، أعلن الناطق باسم القوات الخاصة (الصاعقة) العقيد ميلود الزوي، أن قواته تتقدم باتجاه المستشفى الأوروبي وشارع الشجر، آخر معاقل مجلس شورى ثوار بنغازي بمنطقة القوارشة، وأن قواته سيطرت على مراصد ومواقع استراتيجية مهمة وكبدتهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد. وتزامناً مع تنفيذ طلعات جوية قتالية لسلاح الجو الليبي، أشار الزوي إلى أن «المعارك شرسة»، مؤكداً أن القوات الخاصة فقدت 10 من منتسبيها ، فضلاً عن إصابة 34 جريحاً.

طباعة Email