00
إكسبو 2020 دبي اليوم

انشقاقات في صفوف «أنصار بيت المقدس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مصدر سابق إن تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابي في سيناء يعاني من انشقاقات كبيرة خلال الفترة الأخيرة على وقع العمليات التي تنفذها قوات الأمن المصري في سيناء، والتي كان آخرها العملية التي قتل فيها زعيم التنظيم أبو دعاء الأنصاري. مشدداً على أن التنظيم يحاول حالياً سد ثغرات سهلت عملية اختراقه.

وكشف المصدر عن أن هذه الانشقاقات بدأت منذ فترة بسبب العمليات التي حطمت التنظيم وشلت حركته نسبياً، غير أنه «يتم احتواء هذه الانشقاقات وإخفاؤها كي لا تُضعف التنظيم وتثبط همم العناصر المتطرّفة المنضوية تحته»، مؤكداً أن هذه الانشقاقات ستظهر علانية وبصورة تدريجية.

وشدد المصدر على أن التنظيم فقد خلال العامين الماضيين الكثير من قياداته وقتل عدد من زعمائه، آخرهم أبو دعاء الأنصاري، مؤكداً أن هذه العمليات تضعف التنظيم وتشل حركته

وأكد المصدر لـ«البيان» أن هناك اختراقاً للتنظيم خلال الفترة الأخيرة، نجحت من خلاله قوات الأمن في التوصل لمعلومات حقيقية حول قيادات التنظيم وأماكن تواجدهم، وهو ما تكشف عنه العملية الأخيرة التي قتل فيها الأنصاري.

وأوضح المصدر السابق أن هذه التنظيمات عادة ما تشهد صراعات داخلية، لكنها تقوم باحتوائها أولاً بأول، كي لا تتفاقم وتكون عاملاً مساعداً لتسريع عجلة انهيار التنظيم بشكل كامل.

طباعة Email