العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اجتماع عربي برئاسة البحرين يناقش قضايا نزع السلاح

    المنامة: التصريحات الأميركية تتنافى مع مبادئها في احترام القانون واستقلال القضاء

    أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن استغرابها من تصريحات المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور، معتبرة أنها تنافى مع المبادئ الأميركية في احترام حكم القانون واستقلال القضاء، في وقت ترأست المملكة اجتماعاً عربياً تحضيرياً بشأن قضايا نزع السلاح.

    وفي بيان نقلته وكالة أنباء البحرين «شددت الوزارة على علاقات المملكة المتميزة والتاريخية المسؤولة مع الولايات المتحدة الأميركية والتي وصفتها بأنها بنيت في إطار الاحترام المتبادل ووفق القوانين والأعراف الدولية التي تقضي باحترام سيادة الدول والقضاء». واعتبرت أن تصريحات باور «تتنافى مع مبادئ الولايات المتحدة الأميركية الصديقة في احترام حكم القانون واستقلال القضاء».

    ونوهت الوزارة إلى أن سيادة القانون مبدأ لن تحيد عنه البحرين، وهو الذي يصون مختلف الحقوق والحريات لحفظ الوحدة الوطنية وتقدم المسيرة الديمقراطية، باعتباره السلطة القضائية سلطة مستقلة تعلو على الجميع وتقدم المسيرة الوطنية القائمة على مبدأ الشورى والتعددية.

    اجتماع

    في سياق آخر، بدأت بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة أعمال الاجتماع الـ38 للجنة كبار المسؤولين العرب المعنية بقضايا أسلحة الدمار الشامل برئاسة مدير إدارة الشؤون العربية بوزارة الخارجية بمملكة البحرين السفير عبد الحميد حسن.

    وأكد الأمين العام المساعد رئيس قطاع الأمن القومي بالجامعة السفير خليل الذوادي، في كلمته خلال الاجتماع، أن المنطقة العربية تتعرض لتهديدات كبيرة، منها تهديد الأسلحة النووية الإسرائيلية.

    وقال إن جدول الأعمال حافل بعدد من البنود المتعلقة بقضايا الأسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل، ومنها التحضير للدورة العادية الـ60 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، المقرر عقده الشهر المقبل بفيينا، مشيراً إلى وجود قرار من وزراء الخارجية العرب بإدراج البند المعنون بـ«القدرات النووية الإسرائيلية» على جدول أعمال المؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية مع الامتناع عن تقديم مشروع قرار عربي في هذا العام والاكتفاء بإلقاء «بيان عربي» عند تقديم بند «القدرات النووية الإسرائيلية».

    طباعة Email