EMTC

60 قتيلاً في تفجير سيارة مفخخة بمدينة الحلة العراقية

أعلنت مصادر محلية وطبية ارتفاع حصيلة قتلى الهجوم الانتحاري الذي استهدف الاحد حاجزا للتفتيش شمال مدينة الحلة، كبرى مدن محافظة بابل جنوب بغداد، الى 60 قتيلا واكثر من سبعين جريحا.

وقال فلاح الراضي رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة بابل ان "الانتحاري نفذ الهجوم بواسطة شاحنة مفخخة  محملة بمواد متفجرة وسط الحاجز الذي كان مكتظا بسيارات العابرين الخاضعة للتفتيش".

واكد طبيب في مستشفى الحلة حصيلة الضحايا مشيرا الى "مقتل حوالى عشرين من عناصر الامن جراء الهجوم".

وادى الانفجار الى احتراق وتدمير اكثر من ثلاثين سيارة ، وفقا للمصدر.

من جهته، قال ضابط في قيادة العمليات المشتركة ان التفجير كان بواسطة صهريج مفخخ كان يحاول العبور الى داخل المدينة، مؤكدا ان "قوات الامن تمكنت من اكتشافه اثناء توقفه الى جانب السيطرة، لكن الوقت كان قد فات ففجر الانتحاري نفسه".
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات