وزير السياحة: رسائل إيجابية للعالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال وزير السياحة المصري خالد رامي إن إقامة مصر لفعاليات المؤتمر الاقتصادي «مصر المستقبل» له العديد من الدلالات التي تصب في صالح السياحة المصرية، فبالإضافة إلى المشروعات الاستثمارية التي ستطرح فإن الحدث يبث إشارة إيجابية لقدرة الاقتصاد على التعافي ويحسن من الصورة الذهنية لمصر بالخارج فضلاً عن بث رسائل طمأنة للسائحين ولمنظمي الرحلات.

وأوضح أهمية المؤتمر الاقتصادي في جذب فرص الاستثمار إلى بلاده، بما ينعكس على استفادة كل فئات المجتمع من خلال توفير الآلاف من فرص العمل للشباب، لافتاً أن المؤتمر بادرة إيجابية تصب في صالح منظومة الإصلاح الاقتصادي. وأضاف الوزير المصري في بيان له، أن المؤتمر يشهد طرح العديد من فرص الاستثمار السياحي، لافتاً أن المشروعات تتضمن منتجعا رياضيا بـ«جنوب مجاويش» بسفاجا بتكلفة ملياري جنيه، فضلاً عن منتجع سياحي بمرسى وزر( قطاع القصير مرسى علم ) بتكلفة 664 مليون جنيه ومنتجع سياحي بشرم الفقيرى جنوب مرسى علم بتكلفة 1.215 مليار جنيه، هذا بالإضافة إلى منتجع سياحي متكامل بجمشة شمال الغردقة بتكلفة استثمارية 1.076 مليار جنيه.

من جهة أخرى توقع مسئولون وعاملون بقطاع السياحة المصري، ارتفاع معدلات الإشغال بفنادق شرم الشيخ بجنوب سيناء (شرق مصر)، إلى أعلى معدلاتها خلال فترة إقامة مؤتمر «دعم وتنمية الاقتصاد المصري، وفقاً للحجوزات التي تتلقاها الفنادق حالياً، لتصل إلى نحو 100 في المئة، منذ انطلاق فعاليات المؤتمر وذلك مقارنة بنحو 46 في المئة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

طباعة Email