00
إكسبو 2020 دبي اليوم

6.1 ملايين أرملة في العراق

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعت الأمم المتحدة إلى بذل جهود حثيثة لتلبية حاجيات ما يقرب من 1.3 مليون نازحة في كل أنحاء العراق، المتضرر من جراء النزاع، فيما أشارت إلى أن أعمال العنف التي شهدها العام الماضي 2014، شرّدت ما يقرب من 1.26 مليون عراقية وهن يكابدن الآن ظروفاً قاسية.

وأكدت المنظمة، في تقرير لها حسب ما نقل موقع «العربية.نت»، أن «النساء والفتيات يمثلن ما نسبته 51 في المئة من موجات النزوح الأخيرة، حيث أجبر 2.5 مليون عراقي تقريباً على الهرب من ديارهم، للنأي بأنفسهم عن العنف وانتهاكات حقوق الإنسان والتهديدات بالقتل».

وقالت نائبة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ومنسقة الشؤون الإنسانية في العراق ليز غراندي، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، إن «من أولويات المجتمع الإنساني الاستجابة لحاجيات المجموعات النسائية في بيئة كهذه، ويتعين علينا بذل المزيد من الجهود».

وأضافت غراندي أن «عقوداً من الصراع أحدثت تغييرات جذرية في بنية العائلة العراقية، إذ يوجد ما يقرب من 1.6 مليون أرملة، إضافة إلى ما يفوق هذا العدد من النساء اللواتي يقمن بإعالة أسرهن». يذكر أن الأمم المتحدة بدأت في الخامس من مارس الجاري حملة تحت شعار «لننقذ نساءنا وفتياتنا»، في مسعى للفت اهتمام العالم إلى المعاناة والتجاوزات التي تواجه النازحات العراقيات، وخصوصاً المختطفات من النساء والفتيات.

طباعة Email