العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    غارات سيناء تقتل 40 إرهابياً خلال يومين

    تنفيذ حكم الإعدام بقاتل أطفال الاسكندرية وتنقلات واسعة في "الداخلية"

    سيارة تشتعل فيها النيران إثر تفجير إرهابي في القاهرة ارشيفية

    كثف الجيش المصري خلال الـ48 ساعة الماضية عملياته الامنية ضد الارهابيين في شبه جزيرة سيناء ونفذ غارات جوية قتل خلالها نحو 40 ارهابياً، في حين شهدت محافظة الغربية، عملية إرهابية، راح ضحيتها رقيب شرطة، وأصيب 16 آخرين، اثر انفجار قنبلة بمدينة المحلة الكبرى، بينما نفذت السلطات حكم الإعدام شنقاً على المتهم في الواقعة الشهيرة المتعلقة بإلقاء الأطفال من أعلى عقار بمحافظة الإسكندرية، خلال أحداث شغب لتنظيم الإخوان المسلمين الإرهابي، المدعو محمود حسن رمضان عبد النبي.

    وقتل 15 مسلحا من أعضاء ما يعرف بتنظيم «أنصار بيت المقدس» خلال غارات للقوات الجوية المصرية استمرت، امس، على معاقل أعضاء التنظيم بشمال شبه جزيرة سيناء، حسب ما نقل موقع «سكاي نيوز عربية» عن مصادر أمنية.

    وقالت المصادر إن معلومات وردت بتجمع عدد كبير من العناصر المسلحة المنتمية للتنظيم داخل منزل بمزرعة بقرية الفتيات جنوب الشيخ زويد، بشمال سيناء، لتقوم طائرات الأباتشي المروحية باستهداف المكان. وأوضح ان الغارات اسفرت عن تدمير المزرعة بالكامل، ومقتل 15 من المسلحين الموجودين داخلها، حسب تلك المصادر.

    25 قتيلاً

    وقبل ذلك بساعات قليلة قالت مصادر أمنية إن 25 من الارهابيين قتلوا وأصيب 14 آخرون في ضربات جوية وجهها الجيش المصري ضد مخابئهم في محافظة شمال سيناء مستهدفا تنظيم أنصار بيت المقدس.

    وأضافت المصادر أن الضربات أصابت منزلين جنوبي مدينة الشيخ زويد اول من امس مما أدى إلى مقتل 10 من أعضاء التنظيم الذي غير اسمه إلى ولاية سيناء في نوفمبر وبايع تنظيم الدولة الإسلامية.

    وتابعت المصادر أن 15 من أعضاء التنظيم بينهم ثلاث نساء معروفات للأجهزة الأمنية قتلوا في ضربات جوية على ثلاثة منازل جنوبي الشيخ زويد.

    عملية ارهابية

    وشهدت محافظة الغربية (شمال القاهرة)، أمس، عملية إرهابية، راح ضحيتها رقيب شرطة، وأصيب 16 آخرين، وذلك على خلفية انفجار قنبلة بمدينة المحلة الكبرى.

    ويأتي ذلك في الوقت الذي تمكنت فيه قوات الشرطة التابعة لمصلحة الأمن العام بوزارة الداخلية المصرية، من إلقاء القبض على 41 إخوانياً، من مثيري الشغب، والصادر ضدهم قرارات ضبط وإحضار من قبل النيابة العامة، وذلك في مداهمات أمنية شهدتها تسع محافظات مصرية (الجيزة، والإسكندرية، والبحيرة، وكفر الشيخ والقليوبية، والشرقية، والفيوم، وبني سويف، المنيا)، متهمين بالاعتداء على المقرات الشرطية والتحريض على العنف ضد رجال الجيش والشرطة.

    إعدام إخواني

    من جهة اخرى كشفت وزارة الداخلية المصرية، أمس، أنه تم تنفيذ حكم الإعدام شنقاً على المتهم في الواقعة الشهيرة المتعلقة بإلقاء الأطفال من أعلى عقار بمحافظة الإسكندرية، خلال أحداث شغب لتنظيم الإخوان المسلمين الإرهابي، المدعو محمود حسن رمضان عبد النبي.

    وأشارت الوزارة، في بيان لها، أن ذلك القرار جاء تنفيذاً للأحكام القضائية الصادرة عقب استنفاذ جميع مراحل التقاضي، حيث أصبحت نهائية وواجبة النفاذ، إذ قام قطاع مصلحة السجون بتنفيذ حكم الإعدام شنقاً على المتهم.

    ورفضت محكمة النقض، في وقت سابق، الطعن المقدم من المتهم و57 متهما آخر، من المنتمين لجماعة الإخوان، على الحكم الصادر عن محكمة جنايات الإسكندرية، بإعدام المتهم الأول، والسجن المؤبد لمدة 25 عاماً والسجن المشدد لباقي المتهمين، في قضية إدانتهم بقتل اربعة أشخاص والشروع في قتل ثمانية آخرين، عبر إلقائهم من أعلى أسطح أحد العقارات بمنطقة سيدي جابر بالإسكندرية.

    طباعة Email