العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الأمن السعودي يحبط تهريب أسلحة ومخدرات على الحدود مع اليمن

    تمكنت قوات الأمن السعودية من إحباط تهريب كميات من الأسلحة والمخدّرات من خلال حدود اليمن الذي يشهد توتّراً أمنياً شديداً بعد الانقلاب الحوثي.

    وتمكّنت قوات الأمن المتمثلة في فرع المجاهدين بمنطقة جازان جنوب غرب المملكة على الحدود مع اليمن من ضبط عدد كبير من الذخيرة الحية وقطع السلاح ومخازن للأسلحة وعدد من المسدسات، بالإضافة إلى تسع قنابل يدوية، كما نجحت قوات الأمن في إلقاء القبض على أكثر من 26 ألف متسلل ومهرب ومشتبه بهم.

    وأوضح الناطق الإعلامي بفرع الإدارة العامة للمجاهدين بالمنطقة خالد بن قزيز في بيان له أمس الثلاثاء أن الدوريات التابعة لفرع إدارة المجاهدين بمنطقة جازان تمكنت خلال العام الماضي من إحباط دخول 20424 متسللاً من جنسيات مختلفة إلى أراضي المملكة و2813 شخصاً من المهربين والمشتبه بهم في قضايا مختلفة.

    وأضاف قزيز أن المجاهدين أحبطوا تهريب 49044 طلقة ذخيرة حية و615 قطعة سلاح و659 مخزن سلاح و212 ممراطا لسلاح نوع مسدس وتسع قنابل يدوية و244 كرتون ألعاب نارية متنوعة وثلاث قوارير من مادة البارود.

    كما تم إحباط تهريب «حزم قات (مخدر) تزن أكثر من 187 طناً و4261 بلاطة حشيش تزن أكثر من طن و416 كيلو غراماً و999 حبة مخدرة نوع كبتاغون و1851 جركل مسكر و124 كيساً و114 قارورة وسكي».

    وأوضح خالد قزيز أن المقبوضات شملت كذلك 1634 مركبة و38 دراجة نارية استخدمت في عمليات التهريب المتنوعة ومبالغ مالية بلغت 90 ألفاً و307 ريالات و1476 هللة، إلى جانب تسجيل 686 قضية تهريب وتزوير واشتباه ومطلوبين أمنيين.

    وأشار الناطق الإعلامي بفرع «الإدارة العامة للمجاهدين» إلى أن العمليات جاءت أثناء قيام دوريات المجاهدين بالمنطقة ضمن العمليات والجهود الأمنية التي تقوم بها مختلف الفرق التابعة لإدارة المجاهدين بالمنطقة.

    طباعة Email