مقابلة

عمرو موسى: يجب ترك الباب مفتوحاً لعودة »الإخوان« إلى السياسة

صرح المرشح السابق في انتخابات الرئاسة، وزير خارجية مصر الأسبق عمرو موسى، بأنه يجب ترك الباب مفتوحاً لعودة جماعة الإخوان إلى الحياة السياسية إذا قبلت الدستور.

وسئل موسى، في مقابلة مع وكالة «رويترز»، أمس، إن كان يعتقد أن وزير الدفاع المشير عبدالفتاح السيسي سيقبل عودة جماعة الإخوان إلى الساحة السياسة، فقال: «ما داموا يلتزمون بالقواعد، ويعملون بموجب القواعد نفسها التي نعمل بها جميعاً فلماذا يستبعدون؟». وأضاف أن «الطريق مفتوح لهم إذا قرروا ذلك. يمكنهم التقدم بمرشحين ودخول البرلمان. الكرة في ملعبهم». وأردف: «عليهم أن يتطلعوا للمستقبل، الأمر الذي يعني أن يختاروا الطريق الصحيح والعمل في إطار النظام». ورأى موسى، كرئيس للجنة التي أعادت كتابة الدستور، أن «الديمقراطية تتضمن أدواراً لأنصار الإخوان بشرط أن يلتزموا» بالوثيقة الجديدة التي وافق عليها أكثر من 90 في المائة من الناخبين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات