تدهور خطير في حالة أسير فلسطيني

أفاد نادي الأسير الفلسطيني أمس، بأن الوضع الصحي للأسير يوسف نواجعة (48 عاما) تفاقم بعد نقله من سجن عسقلان إلى سجن هداريم.

ويعاني الأسير نواجعة من شلل نصفي ومشاكل في الكبد والأمعاء، وإثر زيارة قام بها محامي نادي الأسير لسجن هداريم، أكد الأسير عمار مرضي أن «وضع الأسير نواجعة صعب وهو بحاجة لمستشفى لمتابعته»، مضيفاً أن «إدارة سجن عسقلان نقلت الأسير إلى سجن هداريم قبل أسبوع، بعدما كان من المقرر أن يتم نقله إلى عيادة سجن الرملة إلا أن الأسير فوجئ أنه نقل إلى هداريم رغم وضعه الصحي الصعب»، لافتا إلى أنه «قُدم التماس بشأنه بعدما أن اتضح أن إدارة الرملة ترفض استقباله». يذكر أن الأسير نواجعة كان أضرب عن الطعام لمدة خمسة أيام في شهر يناير الماضي، احتجاجا على الإهمال الطبي المتعمد بحقه، وما زال موقوفا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات