مجلس الأمن يبحث نتائج «جنيف 2» 13 الجاري

من المقرّر توجّه الموفد العربي والدولي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي إلى نيويورك من 10 إلى 16 مارس الجاري، بغية عرض نتائج مهمته أمام مجلس الأمن الدولي، ليعرض في 13 منه نتائج مؤتمر «جنيف2».

وقال الناطق باسم الأمم المتحدة مارتن نسيركي، إنّ «الإبراهيمي يزور نيويورك في ذلك التاريخ، لإطلاع المجلس على مفاوضات جنيف».

في السياق، نقلت وكالة «ايتار ـ تاس» عن مصدر مطلع في الأمم المتحدة قوله، إنّ «الأخضر الإبراهيمي ينوي تقديم تقريره لمجلس الأمن الدولي في 13 مارس عن مؤتمر جنيف 2». على الصعيد ذاته، أعلن الأخضر الإبراهيمي، أنّه «لم يفقد الأمل في التوصّل إلى حل سياسي للنزاع الدموي، رغم الإخفاق الذي أصاب المفاوضات حتى الآن».

وقال الإبراهيمي في برلين خلال احتفال أقامه جناح حزب الخضر في البرلمان الألماني «بوندستاج» بصحبة وزير الخارجية الألماني الأسبق يوشكا فيشر: «يمكن أن تجد المشكلة السورية حلّاً، ليس هناك بديل آخر»، لافتاً إلى أنّه سيلتقي غداً الأحد، الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وفي تحذير من انتقال آثار الأزمة السورية إلى الدول الأخرى، أردف الإبراهيمي: «المجتمع الدولي ليس أمامه خيار آخر، وعليه أن يتحرك لحل هذه القضية».

مسؤولية الفشل

بدوره، قال دبلوماسي وعضو في مجلس الأمن إنّ «من المهم أن يقول الإبراهيمي حين يتحدث أمام المجلس، بوضوح من هو المسؤول عن الفشل وأن يعرض أفكاراً من أجل إحراز تقدّم»، مضيفاً أنّ جنيف 2 يبقى إطاراً مهمّاً جدّاً، لكن قد نتمكن من جمع مختلف المقاربات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات