وفاة وزير مصري بعد شهر من شائعة موته

غيّب الموت وزير الإنتاج الحربي المصري، الفريق رضا حافظ، بعد أقل من شهر على تردد "شائعة" تفيد بوفاته، حين داهمته أزمة قلبية، أُدخل على إثرها مستشفى المركز الطبي العالمي.

وأعلن التلفزيون المصري أن وزير الدولة للإنتاج الحربي، الفريق رضا حافظ توفي اليوم الثلاثاء، عن عمر يناهز 61 عاماً، ونقلت تقارير عن مصدر عسكري قوله إن "الفقيد" سيُشيع في جنازة عسكرية بعد عصر الثلاثاء.

وأفاد موقع "أخبار مصر"، التابع للتلفزيون الرسمي، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، بأنه من المقرر أن يُقام سرادق العزاء في وقت لاحق الأربعاء، بمسجد "آل رشدان"، التابع للقوات المسلحة بمدينة نصر.

وسبق للفريق رضا حافظ، الذي تخرج من الكلية الجوية عام 1972، ليشارك في حرب أكتوبر من العام التالي، أن تولى قيادة القوات الجوية، إلى أن تم تعيينه وزيراً للإنتاج الحربي في أغسطس 2012.

وشغل حافظ منصبه الوزاري في حكومة هشام قنديل، أثناء فترة حكم الرئيس "المعزول"، محمد مرسي، وتم الإبقاء عليه في الحكومة "الانتقالية" الحالية، برئاسة حازم الببلاوي.

وإثر إصابته بأزمة قلبية، في العاشر من نوفمبر الماضي، تردد شائعة بوفاة الفريق حافظ، إلا أن مجلس الوزراء أصدر بياناً آنذاك، نفى فيه النبأ، وأعرب عن تمنياته للوزير بالشفاء العاجل، دون أن يورد مزيداً من التفاصيل بشأن حالته الصحية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات