18 قتيلا في تفجيرات واقتحام وزارة العدل ببغداد

قتل 18 شخصا على الاقل واصيب 25 اخرون في سلسلة تفجيرات كبيرة رافقها اقتحام مجموعة مسلحة لمقر وزارة العدل وسط بغداد، حسبما افاد مصادر امنية واخرى طبية .

وقال المتحدث باسم قوة مكافحة الارهاب صباح نوري لوكالة فرانس برس ان "ثلاثة تفجيرات منسقة كبيرة وقعت في منطقة العلاوي بفارق زمني ضئيل نحو الساعة 13,30 (11,30 تغ)، وتبعها اقتحام مسلحين لمقر وزارة العدل".
وبحسب مصادر امنية واخرى طبية فان 18 شخصا على الاقل قتلوا واصيب 25 اخرون.

وقال نوري ان "الوضع ليس واضحا حتى الان لكن بعض الارهابيين يحاولون التسلل الى وزارة العدل، وليس واضحا حتى الان ما اذا كانوا قد دخلوا فعلا الى المبنى او لا يزالون خارجها، لكن قوات الامن تحاصرهم الان".

من جانبه، اكد حيدر السعدي المتحدث باسم وزارة العدل لفرانس برس ان "الوضع بات تحت السيطرة والمسلحين لم يتمكنوا من اقتحام المبنى لكنهم اشتبكوا مع الطوق الامني خارج المبنى".
واشار الى ان "جميع الموظفين سالمون الان لكن الوضع لا يزال مرتبكا اثر الهجوم".

وبحسب احد شهود العيان من وزارة العدل ان مسلحين يرتدون بزات عسكرية اقتحموا المبنى بعد ان فجروا سيارة مفخخة امام الباب الرئيسية للوزارة.

واوضح ان "المسلحين اطلقوا النار وقنابل يدوية على الحراس واشتبكوا معهم وتمكنوا من احراق قاعة الاستعلامات".

واشار الى ان الموظفين تمكنوا من الفرار من الابواب الخلفية لكن اكد وقوع ضحايا بين موظفي قسم الاستعلامات والحراس.

ونقلت قناة العراقية الحكومية ان الجيش تمكن من اجلاء جميع الموظفين، وسيطر على محيط وزارة العدل بالكامل.

من جانبها، اكدت قيادة عمليات بغداد انها قتلت ثلاثة ارهابيين اقتحموا مبنى الوزارة.

وقال مسؤول في العمليات لفرانس برس ان "القوات الامنية وباشراف قائد عمليات بغداد تمكنت من تطهير وزارة العدل بالكامل".
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات