الجيش الإسرائيلي يعتقل 9فلسطينيين في الضفة

شنت قوات الجيش الإسرائيلي، أمس، حملة دهم في الضفة الغربية، طالت مدن الخليل وجنين ونابلس وقلقيلية، واعتقلت خلالها 9 فلسطينيين.

وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال اعتقلت 5 فلسطينيين من الخليل وجنين، وهم الأسير المحرر أحمد خليل، والطالب الجامعي أحمد صبارنة من بيت أمر بالخليل، بالإضافة للطفلين محمد وصافي الطيطي، من مخيم العروب للاجئين شمال الخليل، بعد مداهمة منزليهما، والفلسطيني محمد درويش من مدينة جنين.

وكان الجيش الإسرائيلي اعتقل 4 فلسطينيين خلال حملة دهم فجر أمس، شملت محافظتي نابلس وقلقيلية.

وقال مصدر محلي فلسطيني إن قوات من الجيش اعتقلت الفلسطيني بشير عديلي بعد مداهمة منزله في قرية أوصرين جنوب نابلس، كما اعتقلت فلسطينيين اثنين بعد مداهمة منزليهما ببلدة عزموط شرق نابلس وهما بهجت وعزيز علاوته.

وقامت القوات بمداهمة العديد من المنازل الأخرى في المدينة والعبث في محتوياتها.

من جهة أخرى، قالت مصادر محلية في قلقيلية إن عددا من الدوريات الإسرائيلية اقتحمت المدينة واعتقلت الفلسطيني قصي أبو شهاب من قرية عزون.

يشار الى ان الجيش الإسرائيلي ينفذ بشكل شبه يومي حملات اعتقال في مدن الضفة وبلداتها.

إلى ذلك، اعتدى جنود الاحتلال بالضرب المبرح الليلة قبل الماضية على فتى من بلدة الدوحة غرب بيت لحم.

وأفاد مصدر أمني فلسطيني بأن جنود الاحتلال المتمركزون قرب منطقة رأس بيت جالا أوقفوا الفتى مالك عبد العزيز عدوي (17 عاما) أثناء مروره، وانهالوا عليه بالضرب المبرح.

في موازاة ذلك، دعت الحركة الأسيرة إلى اعتبار يوم الجمعة المقبل «جمعة غضب» لنصرة المعتقلين في سجون الاحتلال. ووجهت الحركة نداء الى الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده «للخروج نصرةً للأسرى ومؤازرة لهم في معركتهم وتصعيد الهبة الجماهيرية في الضفة الباسلة والقطاع الأبي».

فيما ارتفعت قائمة الأسرى المحررين في صفقة «وفاء الأحرار»، الذين أعاد الاحتلال الإسرائيلي اختطافهم إلى 15 أسيراً، بعد اختطاف المحرر عمرو محمد أبو هنية من قلقيلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات