احتراق أسطول من السيارات الفارهة تقدر بملايين الدولارات

خسر تاجر سيارات إنجليزي ثري ملايين الدولارات إثر نشوب حريق ضخم دمر أسطولاً من السيارات الفارهة كانت مركونة في مبنيين ولم تعرف بعد أسباب الحريق إلا أنه يرجح أن يكون عملاً مقصوداً.

وتقوم الشرطة البريطانية بالتحقيق  في الحريق الذي أسفر عن احتراق 80 سيارة  فاخرة، كانت مركونة في مبنيين بقرية أوفر بيوفر في تشيشير، شمال غرب إنجلترا، من بينها مركبة "لافيراري" تقدّر قيمتها بأكثر من مليون و600 ألف دولار، وسيارات "لامبورغيني" و"بورشة" و"جاغوار" بحسب سكاي نيوز.

وحسبما ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن ملكية المركبات المحترقة تعود لتاجر سيارات ثري.

ونقلت الصحيفة  عن مصدر في شرطة تشيشير قوله: "يعمل فريق مشترك من الشرطة ورجال الإطفاء لكشف سبب الحريق الذي يرجّح أن يكون مقصودا".

إلى ذلك تحدث مصدر لـ"ذا صن" دون أن يكشف عن اسمه قائلاً إن مالك السيارات في وضع صعب، فهو "مدمر تماماً"، لافتاً إلى أنه حتى لو غطى التأمين الخسارة الكبيرة، فإنه سيعجز عن تعويض قيمتها المعنوية وخصوصاً بالنسبة للسيارات الكلاسيكية التي احترقت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات