شبان يضربون مؤذناً في لبنان والمفتي يطالب بالتحقيق

طالب مفتي لبنان، الشيخ عبد اللطيف دريان، اليوم السبت من الأجهزة الأمنية التحقيق فيما جرى من اعتداء على مسجد في جبل لبنان، شمالي البلاد.

وقال المكتب الإعلامي بدار الفتوى، في بيان اليوم، إن المفتي دريان " يتابع ما تم نشره عبر بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن اعتداء على مسجد جبيل من بعض الشبان الذين تعرضوا بالضرب للمؤذن".

وطلب دريان من الأجهزة المعنية في الدولة "التحقيق فيما جرى ليبني على الشيء مقتضاه".

وقطع عدد من الشباب اليوم مسارب ساحة "النور" بطرابلس بالإطارات المشتعلة، احتجاجاً على الاعتداء الذي حصل أمس الجمعة على مسجد السلطان إبراهيم بن أدهم في منطقة جبيل، بجبل لبنان، وسط انتشار لعناصر الجيش وقوى الأمن الداخلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات