وسط بكاء الطفلة.. معلمة تطرد تلميذة لأن أهلها لم يدفعوا الرسوم

لم تكترث معلمة قاسية القلب لبكاء تلميذة لديها وأحرجتها أمام زميلاتها وطردتها من الحصة المدرسية لأن أهلها لم يدفعوا الرسوم الدراسية.  

وشكت والدة الطالبة في الصف الأول ابتدائي بمدرسة أهلية في مدينة الدمام السعودية من تصرف المعلمة التي طردت ابنتها على مسمع من زميلاتها دون سابق إنذار.

وأوضحت الأم أن المعلمة طردت ابنتها في بداية الحصة بصورة مفاجئة بلا سابق إنذار أو تواصل معها أو مع والدها. بحسب صحيفة "عكاظ".

وقالت الأم: «بررت المعلمة تصرفها بأن ابنتي لم تكمل اشتراكها ثم أغلقت الحصة، وحين حاولت الدخول مجددا إلى الحصة فشلت، ولم تكتف المعلمة بذلك، وقالت لن تدخلي الحصص حتى تكملي سداد الرسوم الدراسية. وإزاء هذا التصرف دخلت ابنتي في نوبة بكاء».

وتتساءل الأم عن تجاوز المعلمة في حق ابنتها وكسر خاطرها أمام زميلاتها، وكان من الأولى والأنسب أن تتواصل مع ولي أمرها أو معها وألا تعرض طفلة لموقف لم يكن لها ذنب فيه.

في المقابل آثر المتحدث باسم تعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص عدم الرد على الحادثة.

يشار إلى أن العلاقة بين المدرسة الأهلية وولي أمر الطالب تعاقدية ومن العقود المدنية التي يتم إبرامها بين الطرفين، وتخضع النزاعات الناشئة فيها لسلطة القضاء العام، ما يجعلها خارج اختصاص وزارة التعليم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات