طائرة ورقية تنهي حياة طفل مصري

تحولت لحظات المرح التي عاشها طفل مصري مع طائرته الورقية إلى مأساة، حيث لقي حتفه أثناء لهوه بها، في محافظة الإسماعيلية شرقي البلاد.

وذكر موقع "سكاي نيوز عربية" أن طفلا يقيم في مدينة التل الكبير التابعة للمحافظة، توفي بعد سقوطه من سطح منزله ليقع في بئر مياه.

وكان الطفل حسام أحمد برعي، البالغ من العمر 12 عاما، قد وقع من أعلى المنزل، حيث لم ينتبه إلى حد السطح بينما كان يلاحق طائرته الورقية.

وانتقل فريق من الشرطة والمباحث إلى موقع الحادث، حيث تم التحفظ على جثمان الطفل وإبلاغ النباية للتحقيق في الواقعة.

وحققت الطائرات الورقية انتشارا كاسحا في مصر بين الأطفال والمراهقين، أثناء فترة حظر التجول الذي فرضه انتشار فيروس كورونا المستجد.

كلمات دالة:
  • طائرة ورقية،
  • طفل،
  • وفاة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات