مقتل مسؤول صومالي في تفجير انتحاري

ذكرت الشرطة، أن حاكم منطقة مدج بإقليم بلاد بنط شبه المستقل في الصومال، قُتل مع ثلاثة من حراسه الشخصيين في تفجير انتحاري بسيارة ملغومة أعلنت حركة الشباب المتطرّفة مسؤوليتها عنه.

وقال الكابتن بالشرطة محمد عثمان لوكالة رويترز: «سيارة ملغومة يقودها انتحاري استهدفت سيارة الحاكم، الحاكم أحمد موسى نور وثلاثة من حراسه الشخصيين لقوا حتفهم». وتبنت ميليشيا حركة الشباب الإرهابية التفجير وقال الناطق باسم العمليات في الحركة: «نحن وراء الانفجار، كانت عملية بسيارة ملغومة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات