السعودية..48 ساعة تحسم مصير الطفل المختطف نسيم حبتور

رجحت مصادر في السعودية أن يحسم مصير الطفل المختطف منذ 24 عاما نسيم حبتور، خلال الـ48 ساعة المقبلة، وذلك بعد توصل الأجهزة المختصة إلى هوية 3 أطفال اختطفتهم سيدة من مستشفيي الدمام والقطيف قبل أكثر من عقدين، واستعادتهم إلى أسرهم (نايف القرادي 27 عاما، ومحمد العماري 23 عاما، وموسى الخنيزي 21 عاما).

وذكرت صحيفة عكاظ أن  آمال أسرة حبتور تزايدت  في احتمال عودة ابنهم المختطف خلال نزهة على كورنيش الدمام وعمره لم يتجاوز الـ18 شهرا.

وأكدت المصادر أن الجهات المختصة تسارع الخطوات على أمل حسم ملف الابن الرابع الغائب، خصوصا بعد التأكد من أن الخاطفة لم يكن لديها فقط 3 أطفال مختطفين، بل كان لديها 4 أبناء وبنت، ليدور التساؤل حول ما إذا كان نسيم حبتور هو الابن الرابع، أم أنه ليس من بينهم، وهو أمر تحسمه تحاليل الـDNA. 

ورجحت المصادر أن تكون النهاية سعيدة للأسرة المكلومة بغياب ابنها منذ أكثر من عقدين، لافتة إلى أن أم نسيم تعيش قلقا كبيرا، لكن الأسرة تثق في قدرة الأجهزة المختصة على فك طلاسم القضية، خصوصا أن هناك تواصلا مستمرا مع الأسرة للوقوف على آخر التطورات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات