قنبلة أمريكية تشل الحركة المرورية في فينيسيا

أصيبت واحدة من أكثر الوجهات السياحية شعبية في العالم بالشلل اليوم الأحد حيث عمل الخبراء في مدينة فينيسيا الإيطالية على إبطال مفعول قنبلة أمريكية تزن 220 كيلوجراما من حقبة الحرب العالمية الثانية.

وتوقفت العديد من القطارات والحافلات عن الحركة في مدينة فينيسيا، المدينة الواقعة شمال شرقي إيطاليا المعروفة ببحيرتها، وجسورها ومتاهة الممرات المائية المتقاطعة.

وطالبت السلطات نحو 3500 شخص بمغادرة منازلهم كإجراء أمني احترازي، بينما تم تغيير السير في بعض الطرق والقنوات.

وحتى المجال الجوي لفينيسيا، المصنفة ضمن مواقع التراث العالمي لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) تم غلقه خلال إبطال مفعول القنبلة.

وتم رفع القنبلة بواسطة رافعة خارج الميناء ووضعها على متن قارب، ليتم نقها بعيدا إلى البحر لتفجيرها.

وكان وضع القنبلة على القارب هو المرحلة الأكثر خطورة في العملية، وتم بثه مباشرة عبر الإنترنت.

وتعرضت البندقية لقصف أمريكي كثيف في عام 1944. وكانت إيطاليا متحالفة مع ألمانيا النازية والامبراطورية اليابانية في الحرب العالمية الثانية.

كلمات دالة:
  • فينيسيا،
  • قنبلة أمريكية ،
  • الوجهات السياحية،
  • إبطال مفعول قنبلة ،
  • قنبلة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات