اعتقال رئيس أركان الجيش في سريلانكا - البيان

اعتقال رئيس أركان الجيش في سريلانكا

قال مسؤولون في سريلانكا اليوم الاربعاء إنه تم القبض على رئيس أركان الجيش على خلفية تقارير بأنه ساعد ضابطا سابقا في البحرية يشتبه في ارتكابه جريمة قتل، في الهروب من العدالة.

ويواجه الأدميرال رافيندرا فيجيجوناراتني اتهامات بمساعدة ضابط بالبحرية متورط في اختطاف واختفاء 11 من أفراد شعب التاميل.

ووقعت الجرائم المزعومة عندما كانت القوات الحكومية تقاتل متمردين من نمور التاميل بين عامي 2007 و2009، قرب انتهاء الحرب الأهلية في البلاد.

وكان المتمردون يقاتلون من أجل إقامة وطن مستقل لأقلية "التاميل" العرقية.

وانتهى الصراع الذي استمر 26 عاما في الأجزاء الشمالية والشرقية من البلاد بهزيمة مقاتلي التاميل في عام 2009.

وعقب القبض على فيجيجوناراتني، صدرت أوامر بوضعه قيد الاحتجاز حتى 5 ديسمبر.

ويواجه ضابط البحرية السابق، الليفتنانت كوماندر (رائد بحري) تشاندانا براساد هيتياراتشي، اتهامات باحتجاز شباب من التاميل بشكل غير قانوني وطلب فدية من عائلاتهم.

ولا تزال هناك دعوى قضائية ينظرها القضاء ضد هيتياراتشي.

ويعتقد محققو الشرطة أن الشباب قُتلوا في وقت لاحق، حيث لم يتم العثور على أي منهم منذ انتهاء النزاع في مايو 2009.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات