حريق كاليفورنيا يصبح الأكثر دموية في تاريخ الولاية

أصبح حريق الغابات المندلع في شمال كاليفورنيا الأكثر دموية في تاريخ هذه الولاية بعدما ارتفعت حصيلة ضحاياه لتبلغ 42 قتيلاً، كما أعلن كوري هونيا شريف مقاطعة "بيوت".

وقال الشريف خلال مؤتمر صحافي "حتى اليوم تمّ العثور على 13 رفات بشرية إضافية، مما يرفع العدد الإجمالي إلى 42 قتيلاً"، مضيفاً أنّ "هذا حريق الغابات الأكثر دموية في تاريخ كاليفورنيا".

وكان الشريف هونيا قال في وقت سابق إنّ هذه الحصيلة تجعل الحريق المستعر في شمال كاليفورنيا الأكثر دموية في تاريخ الولايات المتحدة، لكنّه عاد وصحّح تصريحه بالقول إنّه الأكثر دموية في تاريخ الولاية فحسب.

ومنذ عصر الخميس، التهمت ألسنة اللهب أكثر من ثلاثين ألف هكتار في المنطقة ودمّرت 177 مبنى على الأقل في وقت تمت السيطرة على 10 بالمئة من الحرائق الأحد، بحسب ما أفاد جهاز الإطفاء في كاليفورنيا.

وشهدت كاليفورنيا منذ نهاية العام 2017 حرائق عديدة، ساهم الجفاف والرياح في تحوّلها إلى حرائق عنيفة.

 

كلمات دالة:
  • أميركا،
  • حرائق كاليفورنيا،
  • كاليفورنيا،
  • الحريق الأكثر دموية،
  • الولايات المتحدة ،
  • ضحايا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات