حملة أمنية موسعة في مدينة ألمانية بسبب خلاف بين عائلات كبيرة

شارك مئات من أفراد الشرطة في حملة تفتيش كبيرة شملت 20 منزلا في مدينة نينبورج بولاية سكسونيا السفلى غربي ألمانيا صباح اليوم الأربعاء.

وقال متحدث باسم الشرطة إن الحملة تأتي في إطار التحقيق في خلاف كبير اندلع بين عائلات كبيرة في المدينة قبل ثلاثة أسابيع.

وأوضح المتحدث أن الشرطة كانت تبحث على وجه الخصوص عن أسلحة بحوزة أفراد هذه العائلات، مضيفة أن الحملة كانت مدعومة من أفراد الشرطة الاتحادية أيضا.

وكان شجار كبير اندلع بين أكثر من 40 شخصا مساء أحد أيام السبت نهاية يوليو الماضي. ووقع حادث بين سيارتين أسفر على الأرجح عن إصابة اثنين من المتورطين في الشجار بجروح بالغة.

وبحسب إفادات سكان المنطقة، سُمع دوي إطلاق نار خلال العراك.

وقال المتحدث باسم الشرطة إن الهدف من حملة التفتيش الآن هو تحريز الأدلة والأسلحة التي استخدمت في إطار الخلاف.

تعليقات

تعليقات