أطباء إيطاليا يحتمون بالروبوتات من عدوى «كورونا»!

نعمّ.. روبوتات جديدة تساعد في معاينة مرضى كورونا في إيطاليا!.. إنّها تتحقّق من نبض المرضى الموصولين بجهاز التنفس الاصطناعي في مستشفى فاريزي في لومبارديا.. لقد أثارت إعجاب الأطباء والممرضين باعتبارها تنقذ حياتهم من الموت. بعد أن أودى الفيروس القاتل بحياة العشرات منهم. أجبر نقص الحماية والذي تسبّب في وفاة 70 طبيباً، المسؤولين في مستشفى سيركولو دي فاريزي، على توفير ستة روبوتات أنيقة وبسيطة تسير على عجلات.

وعلى الرغم من أنّ هذه الروبوتات ترسم البسمة على وجوه المرضى الصغار في السن، فإنّ الهدف الحقيقي منها هو المساعدة في إنقاذ الأطباء ووقايتهم من التقاط العدوى ونشرها. ويشير مدير وحدة العناية المركزة في المستشفى، فرانشيسكو دينتالي، إلى أنّ الروبوتات آلات تساعد الطواقم الطبية من دون كلل، كما أنها ليست معرضة للإصابة بالفيروس والمرض. وتسمح القراءات التي يستحصل عليها من الآلات للأطباء، بالبقاء خارج وحدات العناية المركزة، ومراقبة العلامات الحيوية للمرضى على شاشات الكمبيوتر من غرف منفصلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات