مواجهة

مقتل 8 متطرفين و6 عسكريين في الجزائر

قتلت قوات الأمن الجزائرية ثمانية متطرفين في مواجهات أسفرت عن مقتل ستة من عناصر الجيش بينهم ضابط برتبة رائد. وقال مصدر أمني إن قوات الجيش الجزائري قتلت خمسة مسلحين في هجوم نفذته ليل الأربعاء الخميس على مجموعة مسلحة كانت على متن سيارة في طريق بمنطقة أم الخشم الواقعة في بلدية سلامنة في ولاية الجلفة (200 كيلومتر جنوب العاصمة الجزائرية).

كما أسفرت العملية أيضا عن مقتل عدد من عناصر القوات الجزائرية، قدرتهم مصادر مطلعة بستة: ضابطان وأربعة جنود.وفي ولاية جيجل الساحلية (360 كيلومتراً شرق العاصمة) نصبت فرقة خاصة من الجيش كمينا فجر الجمعة في منطقة العنصر وقع فيه ثلاثة مسلحين. وقالت المصادر إن الجيش فاجأ الثلاثة بالهجوم بمجرد وصولهم إلى المكان المقرر للاشتباك.

وسقطوا كلهم دون تمكنهم من الرد واستخدام أسلحتهم. ولم تعط المصادر أية تفاصيل أخرى لكنها أكدت أن المجموعة تنتمي لـ «سرية التوحيد» التي تنشط في تلك المنطقة. من جهة أخرى، كشفت تقارير أمنية وصحافية عن إحباط قوى الأمن محاولة تنظيم مؤتمر تنسيقي لجماعات إرهابية تنشط في ولايات الجلفة وباتنة ومسيلة وجنوب سطيف.

الجزائر - (البيان) والوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات