أرض الرافدين

أرض الرافدين

السليمانية

الثلوج تغلق المدارس

أدى سقوط الثلوج بكميات كبيرة على محافظة السليمانية بشمال كردستان العراق إلى إغلاق المدارس في قضاء بنجوين التابع للمحافظة ومعظم الشوارع داخل البلدة. وصرح إسماعيل شريف مدير تربية بنجوين المتاخمة للحدود الإيرانية بأنه قرر «إيقاف الدوام في المدارس وغلق أبوابها اليوم لتعذر التنقل داخل البلدة وبسبب الانخفاض الحاد لدرجات الحرارة إلى ما دون الصفر المئوي مما يعرض التلاميذ للمرض».

وقال ان قرار إغلاق المدارس سيكون ساري المفعول في الأيام المقبلة اذا ما استمر سقوط الأمطار. وقال مسؤول الأرصاد الجوية في قضاء بنجوبن ان «كمية الثلج التي سقطت خلال 24 ساعة الماضية بلغت 35 سم ومن المتوقع أن يستمر تساقط الثلوج والأمطار خلال الأيام القليلة المقبلة».

(د ب ا)

الفلوجة

الشرطة ترفع حظر التجوال

رفعت الشرطة العراقية حظر التجوال عن الفلوجة بمحافظة الانبار الذي فرض على المدينة عقب هجوم على عربة عسكرية أميركية. وذكر مصدر في الشرطة العراقية طلب عدم الكشف عن اسمه إن الشرطة العراقية رفعت بعد ظهر أمس حظر التجوال عن الأشخاص والمركبات في مدينة الفلوجة، مشيراً في الوقت ذاته إلى ان الشرطة قامت أيضاً بإعادة فتح جميع منافذ الفلوجة الثلاثة.

وفرضت الشرطة العراقية حظراً للتجوال على جميع أنحاء مدينة الفلوجة وأغلقت منافذها الثلاثة، صباح أمس بعدما كانت قد فرضت حظرا جزئيا،الخميس، في أعقاب تدمير عربة عسكرية أميركية بانفجار عبوة ناسفة.

(البيان)

البصرة

جيولوجي: هزات أرضية ارتدادية

توقع مصدر في قسم العلوم الجيولوجية بجامعة البصرة ان تشهد محافظتا البصرة وميسان هزات أرضية ارتدادية بسيطة وغير مؤثرة مثلما حدث الاربعاء في محافظة واسط التي ضربتها هزتان بقوة 4 درجات على مقياس ريختر.

وقال ان هذه الهزات تحصل نتيجة انتشار الحقول النفطية في كلا المحافظتين اللتين تمثلان مصيدة طباقية ناتجة عن وجود الطيات الأرضية التي تحتوي على فراغات بعد سحب النفط الخام منها وهذه الفراغات تحصل بسبب ثقل الرواسب التي تؤدي إلى هبوط هذه المناطق إضافة إلى وجود المياه الجوفية أو الكسور الأرضية.

وأشار إلى ان خط الزلازل والهزات يمتد من المحيط الهادي صعودا إلى الصفيحة العربية والإيرانية وهو خط يصل إلى تركيا حيث تعد هذه المناطق مركز النشاط الذي تتركز فيه الهزات الأرضية.

(البيان)

العمارة

نقص في أثاث المدارس

قال معاون مدير تربية محافظة ميسان علي احمد ان غالبية مدارس مدينة العمارة لا تزال تعاني نقصا في مقاعد الطلبة والأثاث المكتبي. وأشار في تصريحات أمس ان وزارة التربية كانت قد قررت تجهيز بحدود 178 مدرسة بالأثاث الإداري والرحلات والأثاث المكتبي ورغم ورود كتاب الوزارة بهذا الشأن إلا انه حتى الان لم يصل الأثاث لهذه المدارس.

وقال مصدر في تربية ميسان في وقت سابق ان المديرية العامة للتربية خصصت مبلغ 50 مليون دينار للورشة الفنية لتصنيع 2000 مقعد دراسي لسد احتياجات المدارس في المحافظة.(

البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات