تعزيز التنسيق الدولي بين الجزائر وبريطانيا

تعزيز التنسيق الدولي بين الجزائر وبريطانيا

أفضت محادثات بين وفدين من وزارتي الخارجية الجزائرية والبريطانية إلى تعزيز التنسيق بين الجانبين حول المسائل الكبرى المطروحة على الساحة الدولية. وترأس الوفد الجزائري رمضان لعمامرة الأمين العام لوزارة الخارجية والوفد البريطاني سير ميكايل جاي الأمين العام ورئيس الدائرة الدبلوماسية في الخارجية البريطانية.

بحث الوفدان مستجدات الوضع الإقليمي والدولي وسبل تعزيز العمل المشترك من أجل التقليل من الأخطار والمواجهات. كما بحث الجانبان تعزيز التعاون الثنائي في جميع المجالات. وقالت مصادر لـ »البيان« إن الوفد البريطاني تحدث باهتمام كبير عن البرنامج النووي الإيراني وما يحمله من أخطار على السلم في العالم،

لكن المصادر لم تعط أية مؤشرات عما كان عليه الرد الجزائري في هذا المجال. ويأتي الاجتماع في أعقاب تأكيد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على أهمية تطوير علاقات متميزة مع الجزائر في رسالة وجهها إلى الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة حيث أكد له فيها سعيه لتنظيم لقاء بينهما لدراسة التنسيق وتطوير التعاون.

وذكرت مصادر جزائرية ان الاتصالات جارية لانضمام الجزائر إلى منظمة الكومنولث بتشجيع من عدة بلدان صديقة للجزائر وفي مقدمتها نيجيريا وجنوب إفريقيا.

الجزائر ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات