اسبانيا: الحبس الاحترازي لـ 7 يشتبه في انتمائهم لـ «القاعدة»

اسبانيا: الحبس الاحترازي لـ 7 يشتبه في انتمائهم لـ «القاعدة»

أفادت مصادر قضائية أن قاضياً اسبانياً أودع ليل السبت الأحد قيد الحبس الاحترازي سبعة أشخاص يشتبه في انتمائهم إلى خليتين تعملان في تجنيد مقاتلين لإرسالهم إلى العراق للانضمام إلى تنظيم القاعدة.

واشتبه القاضي فرنندو غراندي مرلسكا من المحكمة الوطنية, اكبر هيئة قضائية اسبانية، بأن الموقوفين ينتمون لمنظمة إرهابية. يذكر أن الإجراءات القضائية الاسبانية تنص على توجيه التهم رسميا للموقوفين بعد نهاية التحقيق معهم.

ويشتبه في ان الموقوفين ينتمون إلى خليتين لتجنيد المقاتلين إحداهما في مدريد والثانية في فيلانوفا أي لا جيلترو في إقليم كاتالونيا (شمال شرق البلاد).

وكانوا مرتبطين بالجزائري بليل بنقاسم الذي يشتبه في انه نفذ هجوما انتحاريا أسفر عن سقوط 28 قتيلا من بينهم 19 عسكريا ايطاليا في قاعدة الناصرية في الثاني عشر من نوفمبر 2003 وتبناها تنظيم القاعدة.

وأفرج عن اثنين من الموقوفين بشروط. وبهذا القرار يرتفع إلى 14 عدد الإسلاميين الذين أودعوا قيد الحبس الاحترازي بين الجمعة والأحد من أصل 17 شخصا تم استجوابهم.

وتم توقيف عشرين شخصاً في مدريد وفيلانوفا وجيلترو ولأسرتي في إقليم الباسك (شمال البلاد) يشتبه في انتمائهم إلى خليتين تضمان 15 مغربيا وثلاثة اسبان وتركيا وجزائريا وفق ما أفادت وزارة الداخلية.

وسيواصل القضاء الاسباني اليوم الاثنين استجواب آخر ثلاثة موقوفين. وأعلنت الشرطة الخميس توقيف الزعيم المفترض للخليتين المغربي عمر نقشة (23 سنة) الذي سيستجوبه القضاء الأسبوع المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات