قيادة »الانقاذ« تدعو

قيادة "الانقاذ" تدعو بوتفليقة لإطلاق بلحاج

دعت قيادة جبهة الانقاذ المحظورة في الجزائر الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى الإفراج عن الرجل الثاني في الجبهة علي بلحاج الذي أدخل السجن مجددا في يوليو الماضي بعد عامين من قضاء عقوبة بـــ 12 سنة في السجن العسكري بالبليدة.

وجاء في بيان وقعه قياديون سابقون في الجبهة منهم عبد القادر بوخمخم وعلي جدي وكمال قمازي وعمر عبد القادر أن بلحاج يعاني من أمراض ناتجة عن السنوات التي قضاها في السجون، وأنه منع من الاطلاع على الصحافة وعلى الكتب وحتى على الدستور والجريدة الرسمية.

واضاف البيان »في هذه الأحوال الخطيرة والمستعجلة التي وصل إليها بلحاج نتوجه باسمنا وباسم كل تواق إلى دولة العدل والقانون في الجزائر، إلى القاضي الأول في البلاد وقد عاد معافى إلى الوطن التدخل لإعادة الحرية لبلحاج وفك أسره«.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات