طائرتا امدادات طبية تصلان إلى بغداد

الجمعة 8 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 9 مايو 2003 وصلت طائرتان تنقلان امدادات طبية طارئة الى بغداد امس للمساعدة على اعادة تزويد المستشفيات التي تعرضت لنهب واسع النطاق منذ الحرب لبعض احتياجاتها ونقلت الطائرتان شحنة زنة 15 طنا من الادوية والمعدات. كما وصلت بالفعل بعض شحنات المساعدات الطبية برا. وقال مساعد المدير الاعلامي لليونيسيف في بغداد عن الشحنة التي وصلت في طائرة تابعة للقوات الجوية البلجيكية «هذه هي ثاني شحنة مساعدات يرسلها اليونيسيف لاطفال العراق. نقلت الشحنة الاولى شاحنات قدمت عبر ايران». وأضاف «وتحتوي الشحنة التي ستوزع على مراكز الرعاية الصحية ومستشفيات الاطفال على املاح لمعالجة الجفاف وادوية لمكافحة الحمى ومساعدات انسانية». ووصلت الشحنة الاولى المكونة من 40 طنا من المساعدات الطبية الى بغداد برا في اول مايو . واحتوت الطائرة الثانية، وشملت مضادات حيوية وأدوات جراحة وغيرها من الامدادات الطبية.وتكافح مستشفيات العراق للعودة الى اوضاعها السابقة بعد ان اطاحت قوات بقيادة الولايات المتحدة بصدام حسين ومن الممكن ان تستغرق اعادة الخدمات عدة شهور بعد حوادث النهب التي تلت الحرب. ويحمي حراس عراقيون مدججون ببنادق ايه.كيه 47 مستشفيات بغداد بسبب السلب والنهب. كما ان جنودا اميركيين بدأوا في حراسة العيادات.رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات