يئس من امكانية إقناعهم بوقف الإنتاج النووي، بوش للكوريين : انتم جوعى ولن تستطيعوا أكل البلوتونيوم

الاربعاء 6 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 7 مايو 2003 ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الاميركية امس أن جورج دبليو. بوش الرئيس الاميركي يرى أن من غير المحتمل إقناع كوريا الشمالية بوقف إنتاج الاسلحة النووية وأنه يحاول حشد تأييد دولي لمنع بيونغ يانغ من تصدير البلوتونيوم. وتمثل هذه الخطوة تغييرا في السياسة التي تنتهجها الولايات المتحدة تجاه كوريا الشمالية منذ عشر سنوات، والتي تقوم على ضرورة منعها من إنتاج البلوتونيوم أو اليورانيوم المخصب بدرجة عالية بأي وسيلة ممكنة. وقالت الصحيفة نقلا عن مسئولين أميركيين وأجانب إن بوش بحث الاستراتيجية مع جون هاورد رئيس الوزراء الاسترالي السبت في مزرعته بولاية تكساس عندما أطلع مساعد وزير الخارجية الاميركي جيمس كيلي الزعيمين على تقرير مطول عن المفاوضات الاميركية ـ الكورية التي كان يرأس كيلي الوفد الاميركى فيها. وصرح مسئول حضر مباحثات بوش وهاورد للصحيفة بأن الرئيس الاميركي قال أن أهم ما يشغل بال الولايات المتحدة ليس هو ما تمتلكه كوريا الشمالية من البلوتونيوم، ولكن عدم وصول هذه المادة إلى دول أخرى. إلا أن كولين باول وزير الخارجية الاميركي قال امس الاول إن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بإخلاء شبة الجزيرة الكورية من الاسلحة النووية. وقال باول في مؤتمر صحفي مع سكرتير عام حلف شمال الاطلنطي (ناتو) جورج روبرتسون «سنواصل العمل مع أصدقائنا في المنطقة - اليابان وكوريا الجنوبية والصين وروسيا وأستراليا وآخرين ـ لخلق جبهة صلبة لنوضح لكوريا الشمالية أن من مصلحتها تماما إزالة والتخلص من كل برامجها ومنشآتها التي قد تؤدي إلى تطوير أسلحة نووية». وقال مسئول بارز في إدارة بوش للصحيفة إن باول رغم أنه أعلن مرارا أن واشنطن ملتزمة بوقف البرنامج النووي لكوريا الشمالية. وستتطلب هذه السياسة الاميركية معلومات استخباراتية ممتازة عن كوريا الشمالية، وهذا أمر تفتقده واشنطن. فعلى سبيل المثال، لم يستطع المسئولون الاميركيون التأكد مما إذا كان ما أعلنته بيونغ يانغ عن استئناف إنتاج مواد تصلح لصناعة أسلحة نووية حقيقيا أم لا، أو العثور على منشآت نووية جديدة يعتقدون أن بيونغ يانغ تقوم ببنائها. وستتطلب هذه السياسة أيضا تحسين العلاقات مع الصين التي من خلال حدودها تستطيع كوريا الشمالية بسهولة نقل مواد صالحة لصناعة أسلحة نووية. وبينما تعتبر السياسة الجديدة مقامرة، قال مسئول أميركي للصحيفة إن رد بوش على الخطر النووي لكوريا الشمالية هو« أنتم جوعى، ولن تستطيعوا أكل البلوتونيوم».الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات