«كيتي هوك» تعود إلى اليابان، إصابة 3 جنود أميركيين بانفجار قنبلة عنقودية شمال العراق

الاربعاء 6 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 7 مايو 2003 أصيب ثلاثة جنود أميركيين بجروح في انفجار قنبلة عنقودية يوم أمس، فيما عادت حاملة الطائرات الأميركية «كيتي هوك» الى اليابان بعد انتهاء دورها في الحرب. وأعلن ضابط اميركي ان ثلاثة جنود اميركيين اصيبوا بجروح من جراء انفجار قنبلة عنقودية على الارجح في قاعدة شمال العراق. وافاد شهود ان الجنود الثلاثة تابعون لكتيبة مدفعية تعمل في اطار فرقة المشاة الرابعة الاميركية وهم كانوا يعبرون ارضا خلاء في قاعدة اميركية عندما انفجرت القنبلة عند الظهر (الساعة الثامنة تغ). وأعلن الضابط الطبيب روبرت تايلر الذي كان اول الواصلين الى المكان ان احد الجرحى في حالة حرجة حيث اصيب بشظايا في العين والرأس بينما اصيب الثاني اصابة بليغة في كوعه والثالث اصيب اصابة طفيفة في صدره. ونقل الجرحى الثلاثة الى مستشفى ميداني على بعد نحو اربعين كلم من بعقوبة عاصمة ولاية دياليا. وقال تايلر «يبدو انها قنبلة عنقودية». والمعروف ان القنبلة العنقودية هي عبارة عن قنبلة تنفجر وترمي على مسافة كبيرة قنابل صغيرة يعتقد ان عشرة بالمئة منها لا ينفجر في الحال لتصبح بمثابة الغام على الارض حتى بعد سنوات. على صعيد متصل قالت متحدثة باسم البحرية الاميركية ان حاملة الطائرات الاميركية «كيتي هوك» عادت أمس الى المرفأ الياباني الذي ترسو فيه بعدما انهت مهمتها في الخليج في اطار الحملة العسكرية البريطانية على العراق. وقالت المتحدثة في قاعدة يوكوسوكا (40 كلم جنوب غرب طوكيو) ان الحاملة التي تزن 83 ألفاً و960 طنا والتي تحمل على متنها ثلاثة الاف رجل القت مراسيها في ميناء يوكوسوكا ومعها السفينتان الحربيتان جون سان ماكان (8 آلاف و700 طن) و كاوبنز (10 آلاف طن). وكانت الحاملة وهي بين اقدم الحاملات الاميركية العاملة غادرت يوكوسوكا في 23 يناير للمشاركة في الحرب على العراق. من جهة اخرى قالت المتحدثة ان الحاملة الاميركية التى تعمل بالوقود النووي كارل فنسون (91487 طنا) ستصل الى اليابان السبت المقبل من ولاية واشنطن حيث تمكث اربعة ايام من دون اعطاء اي تفاصيل عن وجهة الحاملة أو مهمتها. من ناحية أخرى ذكر مسئول في وزارة الخارجية الاوكرانية أمس أن بلاده تلقت طلبا بإرسال جنود للمشاركة في قوة احتلال العراق التي تقودها الولايات المتحدة. وأشار المتحدث باسم الخارجية الاوكرانية مركيان ليوبكيفسكي إلى أن الحكومة الاوكرانية تدرس الطلب ولكنها لم تتوصل بعد إلى قرار. ولم يذكر ليوبكيفسكي اسم الدولة التي طلبت من أوكرانيا إرسال قوات ولكنه قال ان الدبلوماسيين الاوكرانيين يجرون «مشاورات مكثفة» مع نظرائهم الاميركيين. وقال ليوبكيفسكي أن أوكرانيا عرضت على الولايات المتحدة الشهر الماضي تقديم مساعدات عسكرية أوكرانية أثناء احتلال العراق. وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات