السودان يدعو لموقف اقليمي موحد من الحرب

الاحد 4 صفر 1424 هـ الموافق 6 ابريل 2003 تناول اجتماع الجنة العليا السودانية لمتابعة تداعيات الحرب على العراق برئاسة مساعد رئيس الجمهورية مبارك الفاضل تطورات الوضع الدولي والإقليمي للحرب وآثارها على السودان والإجراءات والتدابير اللازمة لتلافي آثار الحرب. وأوضح مصطفى عثمان اسماعيل رئيس اللجنة السياسية والدبلوماسية ووزير الخارجية السوداني تنويراً عاماً حول الموقف الخارجي والدبلوماسي مشيرا الى ان المشكلة يجب أن تعالج في الإطار الدولي والقانوني وقال انه نقل موقف السودان لجامعة الدول العربية والذي يتضمن ضرورة بلورة موقف إقليمي موحد تجاه الحرب كما أشار على صعيد آخر الى معالجة قضايا وأوضاع السودانيين بالعراق الذين يودون العودة وأولئك الذين رفضوا العودة للوقوف الى جانب الشعب العراقي. ومن جانبه قدم وزير الإعلام والاتصالات الزهاوي ابراهيم مالك رئيس اللجنة الإعلامية في الاجتماع الذي شهده بالأمانة العامة لمجلس الوزراء عدد من الشخصيات القومية والشعبية خطة عمل لجنته وأوضح ان الفرصة أتيحت للتعبير عن آرائهم من خلال المواقف الشعبية وأجهزة الإعلام. وأكد المشاركون في الاجتماع على ضرورة تبني استراتيجية واضحة تحفظ مصالح البلاد وتندد في ذات الوقت بالحرب على الشعب العراقي.

طباعة Email