استراليا تعزز اجراءات مكافحة الإرهاب

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 اعلن جون هاورد رئيس الوزراء الاسترالي أمس سلسلة من الاجراءات لمكافحة الارهاب تهدف بعد اعتداء بالي باندونيسيا، الى مواجهة التهديدات التي تستهدف الاستراليين داخل البلاد وخارجها. وتشمل هذه الاجراءات خصوصا تشكيل لجنة وطنية لمكافحة الارهاب مكلفة شن «حرب على الارهاب» وسن قانون يهدف الى تسهيل الملاحقات القضائية في حق مرتكبي فظائع تستهدف استراليين في الخارج. وقال هاورد ان تعزيز اجراءات مكافحة الارهاب يعكس الخطر المتزايد الذي يشكله الارهابيون الدوليون على الاستراليين. واوضح ان اجهزته ستتولى مباشرة الحملة على الارهاب مستبعدا اقتراحا يقضي باستحداث وزارة للامن الداخلي على غرار ما فعلت الولايات المتحدة غداة اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001. واعلنت هذه الاجراءات الاسترالية بعد حفل تأبيني نظم في البرلمان أمس لحوالي 94 استراليا قتلوا او فقدوا في اعتداء بالي. ورفع الجهاز الرئيسي لمكافحة التجسس في استراليا (آسيو) الى البرلمان أمس تقريره السنوي الذي يقول فيه ان المسلمين المتطرفين يشكلون اليوم التهديد الرئيسي للبلاد. أ. ف. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات