الاحتلال يصيب فلسطينيين في مخيم بلاطة ويحاصر طوباس، المقاومة تقصف مستوطنات القطاع بالهاون وصواريخ القسام

الاثنين 15 شعبان 1423 هـ الموافق 21 أكتوبر 2002 جددت السلطة الفلسطينية التحذير من مخطط العدوان الإسرائيلي الشامل المتزامن مع الحرب الأميركية المزمعة ضد العراق في وقت اصابت نيران جيش الاحتلال فلسطينيين في مخيم بلاطة بالضفة الغربية وفرض حصار محكم على بلدة اخرى فيما ردت المقاومة بقصف مستوطنات قطاع غزة بصواريخ القسام وقذائف الهاون. وحذر صائب عريقات كبير المفاوضين وزير الحكم المحلى الفلسطينى من اقدام ارييل شارون رئيس الوزراء الاسرائيلى على تنفيذ مخطط شامل يقوم على تهجير الفلسطينيين وذلك فى حالة قيام الولايات المتحدة بالعدوان على العراق. ونبه عريقات فى حديث خاص أدلى به لاذاعة صوت العرب عبر الهاتف الى خطورة ما قام به الحكومة الاسرائيلية فى قرية يامون شمالى الضفة الغربية أمس حيث عمدت الى القيام بعملية طرد وتهجير للأهالى الفلسطينيين معربا عن اعتقاده بأن ماحدث فى قرية يامون هو البداية وليس النهاية . واصيب فلسطينيان في محافظة نابلس في ساعة مبكرة من فجر أمس اثر اطلاق نار كثيف قام به جنود الاحتلال في مخيم بلاطة والمساكن الشعبية واصيب كل من ايهاب خميس منصور «18 عاماً» من مخيم بلاطة بعيار ناري في القدم اليسرى والمواطن اسامة مصطفى فلاحي «29 عاماً» من المساكن الشعبية بعيار ناري في الرأس. وكانت قوات الاحتلال شددت من حصارها المفروض على المدينة حيث اغلقت جميع المحاور والطرق الرئيسية والفرعية ومنعت المواطنين من الحركة. وقالت مصادر إسرائيلية ان قوات الاحتلال اعتقلت نشيطين من تنظيم فتح في مخيم بلاطة وانه تم اعتقال في المكان نفسه فلسطينيين مطلوبين للتحقيق على يد جهاز الأمن العام الإسرائيلي. وفرضت قوات الاحتلال في ساعة متأخرة من الليلة قبل الماضية حصاراً مشدداً على بلدة طوباس في محافظة جنين. وذكر شهود عيان ان قوات الاحتلال تساندها عشرات الدبابات والآليات العسكرية فرضت حصاراً محكماً حول البلدة من جميع الاتجاهات حيث اغلقت جميع الطرق والمحاور الرئيسية المؤدية للبلدة. وافاد سكان البلدة ان قوات الاحتلال منعت المواطنين من التنقل من والى البلدة في الوقت الذي تشن فيه حملة تفتيش واسعة بحق المواطنين الذين يحاولون التنقل. وفي قطاع غزة اطلق جنود الاحتلال المتمركزون في ابراج المراقبة العسكرية قرب معبر بيت حانون النار تجاه مدينة بيت حانون فجر أمس. وقال مواطنون ان جنود الاحتلال اطلقوا النار بشكل عشوائي وكثيف تجاه منازل المواطنين وبساتينهم. كما اطلقت النار تجاه مفرق القرارة في خانيونس فجر وقالت مديرية الأمن العام في قطاع غزة ان قوات الاحتلال المتمركزة في منطقة الشطر الغربي في المحافظة اطلقت النار تجاه المفرق على طريق صلاح الدين الرابط الرئيسي بين شمال وجنوب القطاع وواصلت قوات الاحتلال على حاجزي ابو هولي والمطاحن جنوب دير البلح أمس سياستها التعسفية بحق المواطنين المتنقلين على طريق صلاح الدين. وفي منطقة المفراقة جنوب شرق مدينة غزة جرفت قوات الاحتلال مساحات واسعة من اراضي المواطنين الزراعية وذكر احد المواطنين ان جرافات الاحتلال دمرت مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بالاشجار المثمرة. وكانت المقاومة الفلسطينية اطلقت صاروخ ارض ارض من نوع قسام تجاه مستوطنة شمالي قطاع غزة الليلة قبل الماضية فيما اطلقت ثلاث قذائف هاون تجاه مستوطنة غوش قطيف. وزعم الجيش الاسرائيلي انه خلال هذه الحوادث لم تقع اصابات أو اضرار وان قوات الاحتلال ردت باطلاق النار تجاه خانيونس. وتعرضت عدة مواقع لجيش الاحتلال في رفح لنيران رجال المقاومة كما في موقع ترميت على الحدود المصرية الفلسطينية ومستوطنات رفح يام وجديد ونفية دكاليم. وتوغلت قوات الاحتلال إلى الأراضي الخاضعة للسيادة الوطنية جنوب مدينة غزة المعروفة باسم منطقة الشيخ عجلين واطلقت النار على المواطنين ومنازلهم. وقالت مصادر فلسطينية ان الاحتلال هدم أحد المنازل ودمرت أراضي زراعية واعتقل ثلاثة فلسطينيين. غزة ـ ماهر إبراهيم:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات