وزير خارجيتها أنهى أول زيارة للخرطوم منذ 15 عاماً، هولندا تتوسط بين السودان واريتريا

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 كشفت صحيفة سودانية عن وساطة هولندية لاحتواء التوتر بين السودان واريتريا التي تتهمها حكومة الخرطوم بالتورط في عمليات عسكرية في المنطقة الحدودية بين البلدين في حين تنفي أسمرا ذلك. وقالت صحيفة «الأيام» المستقلة ان حكومة جيكو شيفر وزير خارجية هولندا الذي أنهى مباحثاته أمس الأول بالسودان أعلن عن وساطة بلاده بين السودان واريتريا، دون اعطاء تفاصيل. وطبقاً للصحيفة فقد كشف وزير خارجية هولندا قبيل مغادرته للخرطوم لأسمرا أمس الأول بأن السفير الهولندي بالخرطوم حمل رسالة من الحكومة لأسمرا إلا انه رفض اعطاء تفاصيل أكثر. وقال الوزير الهولندي ل«الأيام» انه أجرى اتصالات أمس الأول مع الحكومة الأثيوبية في هذا الشأن من منطلق اهتمام بلاده بما يجري في القرن الافريقي من نزاعات، مشيراً الى ان السودان واريتريا تجمعهما حدود مشتركة ويجب وقف التصعيد بينهما. وكان الوزير الهولندي قد أنهى زيارة رسمية للسودان استغرقت يومين من التباحث بوزارة الخارجية والقصر الجمهوري. وقال الدكتور مصطفى اسماعيل وزير الخارجية ان الزيارة الحالية تمثل أول زيارة لوزير خارجية هولندي للسودان منذ أكثر من 15 عاماً. وأكد ان اللقاءات شملت محاور عدة تضمنت موضوع السلام في السودان وموضوع استئناف المفاوضات مع الحركة، اضافة لتوقيع مذكرة تعاون بين البلدين في الجوانب الاقتصادية والتنموية. وقال ان وزير التعاون الهولندي التقى خلال زيارته الحالية بكل من رئيس الجمهورية ومستشار السلام لمناقشة أبعاد الدور الهولندي الجديد. وكانت وزارة الخارجية السودانية شهدت صباح أمس الأول انعقاد جلسة المباحثات المشتركة بين السودان وهولندا حيث ترأس الجانبين وزيرا خارجية البلدين، وتناولت المباحثات كيفية تطوير وتعضيد العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية الى جانب مساعي تحقيق السلام في السودان والدعم التنموي الهولندي المرجو بعد توقيع اتفاقية السلام في السودان. من جانب آخر أكد الجانب الهولندي دعمه للمجهودات التي تبذلها الحكومة السودانية من أجل تحقيق السلام في السودان، كما أعلن الجانب الهولندي استعداده لاستئناف التعاون التنموي مع السودان بعد توقيع اتفاقية السلام في السودان وتناولت المباحثات العلاقات السودانية مع دول الجوار . وأشاد الجانب السوداني بمشاركة ودعم الحكومة الهولندية بتنفيذ اتفاقية جبال النوبة، حيث قدمت هولندا دعماً مادياً يقدر بحوالي مليوني يورو، كما رحب الجانبان بمقترح انشاء لجنة سياسية مشتركة بين البلدين تساهم في دعم وتطوير العلاقات الثنائية. الخرطوم ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات