مسيرات في 6 مدن فرنسية واستراليا، مظاهرات حاشدة ضد الحرب في واشنطن وباريس

الاثنين 8 شعبان 1423 هـ الموافق 14 أكتوبر 2002 انطلقت مظاهرة حاشدة فى شوارع العاصمة الاميركية واشنطن و 6 مدن فرنسية وفي مدينة ملبورن الاسترالية مؤيدة للعراق حيث اعرب المتظاهرون عن معارضتهم الشديدة لاى عمل عسكرى اميركي ضد العراق. وذكرت شبكة سى ان ان الاخبارية الاميركية أمس أن المتظاهرين ساروا في عدة شوارع بالمدينة مشيرة الى أن هذه المسيرة تأتى عقب حصول جورج بوش الرئيس الاميركي على تفويض كامل من الكونغرس الاميركي لاستخدام القوة ضد بغداد اذا لزم الامر. وفي باريس تظاهر الاف الأشخاص تعبيرا عن رفضهم الحرب ضد العراق وللضغط على الحكومة الفرنسية لتستخدم الفيتو في مجلس الأمن ضد أي هجوم على العراق. وبدعوة من احزاب اليسار واقصى اليسار ومنظمات نقابية، تظاهر ستة الاف شخص بحسب الشرطة و15 الف شخص بحسب المتظاهرين، في باريس بين ساحتي لا ريبوبليك ولاناسيون مرددين شعارات «لا للحرب ضد العراق، لا للدماء من اجل النفط». وسار المتظاهرون خلف لافتة كتب عليها «لا للحرب ضد العراق، العدالة والسلام في الشرق الاوسط» وتقدمهم ثلاثة من المرشحين السابقين للانتخابات الرئاسية في مايو الماضي هم روبير هو (الحزب الشيوعي) ونويل مامير (الخضر) واوليفييه بوزانسونو (الرابطة الشيوعية الثورية). وغاب عن التظاهرة الاشتراكيون الذين لم يمثلوا سوى بحركة الشبيبة. وفي المناطق الفرنسية الاخرى، جمعت التظاهرات اعدادا اقل: 500 شخص في رين (غرب) و300 في ليل (شمال) و200 الى 300 في ليون (وسط الشرق) و200 في روان (غرب) وحوالى مئة في بوردو (جنوب غرب) وفي الهافر (غرب). وقال روبير هو «لقد جئنا لنقول لا للحرب التي لا مبرر لها» مضيفا «يجب القيام بكل شيء حتى لا يؤيد الجميع بوش في نواياه». وقال ان الحكومة الفرنسية «لا تتبنى الموقف الاميركي ككل» غير ان «عليها ان تذهب ابعد من ذلك عبر استخدام حق الفيتو في مجلس الامن». وقال مامير ان على فرنسا ان «تخرج من موقف الغموض» وان ترفض «بوضوح» الحرب. واضاف «لا يمكن شن حرب ضد العراق حتى مع موافقة الامم المتحدة». والى جانب الشعارات المعادية للرئيس بوش وللسياسة الاميركية «المحرضة على الحروب» مثل «لا تمسوا العراق واوقفوا بوش» او «باسم الخير ومن اجل النفط»، دان المتظاهرون السياسة الاسرائيلية والدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لرئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون. وردد المتظاهرون شعارات «لا للتفلت من العقاب وللاحتلال» و«بوش وشارون عدوا السلام».كما رفع العديد من المتظاهرين اعلاما فلسطينية. وشهدت مدينة ملبورن مظاهرة حاشدة ضد الحرب «ايلاف ـ أ. ش. أ»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات