يدشن رسمياً الاربعاء المقبل، لبنان يتمسك باستكمال مشروع مياه الوزاني

الاثنين 8 شعبان 1423 هـ الموافق 14 أكتوبر 2002 أعلن حزب الله اللبناني ان لبنان متمسك باستكمال مشروع مياه الوزاني الذي سيدشن الاربعاء المقبل فيما أكدت الشركة التي تقوم بأعمال مشروع الضخ، انها ستنهي اعمالها خلال 24 ساعة. واكد محمد رعد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة فى مجلس النواب اللبنانى ان اسرائيل تستعين بالدبلوماسية الاميركية لوقف مشروع ضخ مياه نبع الوزانى للقرى والبلدات المحررة فى جنوب لبنان وذلك لان ارييل شارون رئيس وزراء اسرائيل لايستطيع ان يرتكب اى حماقة او يتحمل اى رد فعل للمقاومة امام اى عدوان على لبنان. واوضح رعد فى كلمة له خلال ندوة ثقافية اقيمت أمس فى مدينة بنت جبيل بجنوب لبنان اننا امام مرحلة هيمنة القطب الواحد اى القوى الاميركية المتغطرسة بما تملك من امكانات عسكرية مشيرا الى ان المشروع الاميركي فى ضرب العراق يهدف الى السيطرة المباشرة على خيرات المنطقة العربية واسقاط بقية مواقع الممانعة والمقاومة فى الامة العربية والاسلامية. من ناحيته اكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب على عمار ان التهديدات الاسرائيلية لن ترهب حزب الله لا من قريب ولا من بعيد مشيرا الى ان العدو الاسرائيلى اذا اراد ارتكاب حماقة بحق لبنان ومشروع مياه الوزانى فانه سيدفع الثمن غاليا. واكد عمار ان للبنان الحق الكامل فى الاستفادة من مياهه دون منة من احد معربا عن اعتقاده ان العدو الاسرائيلى كان يسرق المياه اللبنانية على امتداد سنوات الصراع العربي الاسرائيلى وهذا يشكل عدوانا سياديا على لبنان. من جانبه جدد نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبنانى التأكيد ان لبنان يريد حقه كاملا من مياه الوزانى استنادا الى القوانين الدولية. وقال برى فى تصريحات له نشرت أمس ان لبنان لن يكتفى بأربعة ملايين متر مكعب سنويا التى سيؤمنها المشروع الحالى رافضا التهديدات التى اطلقها الناطق باسم الخارجية الاميركية ضد لبنان حول مياه الوزانى. واوضح برى ان لبنان لن يؤجل موعد افتتاح مشروع جر مياه الوزانى للقرى والبلدات المحررة فى جنوب لبنان مهما كلف الامر يوم الاربعاء المقبل. في هذه الاثناء اكدت الشركة المتعهدة اعمال مشروع ضخ مياه نهر الوزاني أمس انها ستنهي خلال 24 ساعة جميع اعمالها في المشروع الذي يتمسك لبنان بتدشينه الاربعاء المقبل. وقال مسئول الشركة المتعهدة شريف وهبي «خلال 24 ساعة ننجز كل اعمالنا في محطات الضخ وشبكة التوزيع ونسلم المشروع الى مجلس الجنوب الحكومي». وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات