تظاهرات أمام برلمان هونغ كونغ

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 واصل المؤيدون للديمقراطية والداعون لاحلالها في هونغ كونغ تظاهراتهم في شوارع المدينة وخصوصاً امام مبنى المجلس التشريعي «البرلمان» حيث كان النواب يستفسرون تونغ كش هوا حاكم هونغ كونغ، حول بعض الخطط التي وصفها المؤيدون للديمقراطية بأنها تخريب للقانون. ودعا المتظاهرون الذين قدر عددهم بالعشرات، السلطات في هونغ كونغ الى الدفاع عن الديمقراطية قائلين ان القوانين الجديدة هدفها حماية الاسواق فقط وليس الناس. المراقبون للتطورات في هونغ كونغ، يؤكدون ان النشطاء في المدينة ما زالوا غير مقتنعين بانضمام هونغ كونغ الى الصين، وانهم لا يعرفون ان السلطات في بكين لا توافق ابداً على مثل هذه الاحتجاجات خشية ان تنتقل إلى الصين. أ. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات